إصلاح الفَتق السرِّي

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
Umbilical hernia repair

يُمكن عِلاجُ الفتق السرِّي بالجراحة إذا اقتَضت الضرورة، وذلك لإعادة البروز إلى مكانه وتقوية الضعف في جدران البطن.

قد ينصح الطبيبُ بهذا النوع من الجراحة للصغير إذا كان الفتق السرِّي لديه كبيراً أو لم يختفِ عند بلوغ 4 أو 5 سنوات من العُمر.

ينصح الأطبَّاءُ عادةً بالانتِظار إلى أن يبلغ الصغير عامه الرابع أو الخامس قبلَ الخُضوع إلى هذه الجراحة، وذلك لأنَّها ليست ضروريَّة إلّا إذا كانت هناك مُضاعفات، ويُعدُّ الخطرُ من حدوث مُضاعفاتٍ مُنخفِضاً جداً؛ ولكن يُنصح بهذه الجراحة لمُعظم البالغين الذين لديهم هذه الحالة، لأنَّ الفتقَ السرِّي لا يتحسَّن وحدَه غالباً عندما يتقدَّم الإنسان في العُمر، كما أنَّ خطر المُضاعفات يزداد أيضاً.

تنطوي المُضاعفاتُ التي يُمكن أن تحدُث بسبب الفتق السرِّي على:

• الانسِداد obstruction، حيث يعلَق أو ينحشر قسمٌ من الأمعاء خارِج البطن، ويُسبِّب الغثيان والتقيُّؤ والألم.

• الخنق strangulation، حيث ينحشرُ قسم من الأمعاء وينقطع إمداد الدَّم عنه، ويحتاج الأمرُ إلى جراحةٍ طارئةٍ خلال ساعات لتحرير النسيج المُنحشِر وإعادة تدفُّق الدَّم إليه حتى لا يموت.

تُساعد الجراحةُ على التخلُّص من الفتق وتمنع حدوث مُضاعفات خطيرة، ولكن تبقى هناك فرصة في عودة الفتق من بعدها.



 

 

 

كلمات رئيسية:
إصلاح الفَتق السرِّي، umbilical hernia repair، فتق، hernia، الحبلُ السرِّي، umbilical cord.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 26 سبتمبر 2016