الصُّداع العنقودي

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يمكن للصداع العنقودي أن يؤثِّر بشدَّةٍ في نوعيَّة الحياة، لذلك من المهمِّ أن يتوجَّه الذين يُعانون من هذه الحالةِ إلى عيادةٍ مُتخصِّصة للعلاجات، وذلك للوقاية من حدوث النوبات أو التخفيف منها.

رغمَ أنَّ الصُّداعَ العنقودي قد يُسبِّب معاناةً كبيرة، إلاَّ أنَّه غيرُ مُهدِّدٍ للحياة، حيث يمكن التخفيفُ من شدَّته غالباً باستعمال دواءٍ يُسمَّى سوماتروبين Sumatropin أو باستعمال العِلاج بالأكسجين. وقد يكون العلاجُ الوقائي ضروريَّاً في بعض الحالات أيضاً.

يمكن أن تختلفَ فعاليَّةُ هذه العلاجات بين شخص وآخر. وقد تكون هناك ضرورةٌ لتجريب بضعة علاجاتٍ قبلَ أن يُصبح بالإمكان السيطرة على النَّوبات.



 

 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS Choices, UK

 

أخر تعديل: 25 سبتمبر 2016