الغشي أو الإغماء

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

حتى يقومَ الدماغُ بوظيفته على ما يُرام، يحتاج إلى الأكسجين الذي يُنقَل في الدم. ولذلك، يمكن أن يحدثَ الإغماءُ عندما ينقص الجريانُ الدموي إلى الدماغ.

يقوم الجسمُ بتصحيح نقص الجريان الدموي إلى الدماغ بسرعةٍ عادةً، ولكن يمكن أن يؤدِّي ذلك إلى الذهول والتعرُّق والدوخة. وإذا استمرَّ نقص الجريان الدموي طويلاً، قد يحدث الغشي.

هناك أسبابٌ أخرى لنقص الجريان الدموي إلى الدماغ، لكنَّه مرتبطٌ عادةً بخللٍ مؤقَّت في وظيفة الجهاز العصبي المستقلّ (اللاإرادي) autonomic nervous system. وهو جزءٌ من الجهاز العصبي ينظِّم الوظائف العصبيَّة غير الإراديَّة، بما في ذلك ضغطُ الدم ونظم القلب. ويُدعى هذه النوع من الإغماء "الغشيَ العصبيّ neurally mediated syncope".

يمكن أن يُحرَّضَ الغشيَ العصبيّ بالشدَّة الانفعاليَّة أو الألم أو الوقوف المديد. كما قد ينجم عن أعرض جسديَّة، مثل السُّعال أو العُطاس أو الضحك المفرِط.

 



 

 

 

كلمات رئيسية:
غشي، syncope، إغماء، fainting، نوبات صرعيَّة، seizures، ارتجاج الدِّماغ، concussion، غشيَ عصبيّ، neurally mediated syncope، وضعية الإفاقة، recovery position، غياب الوعي.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 25 سبتمبر 2016