الجراحة الليزريَّة للعين

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

أنواع الجراحة الليزريَّة للعين

يُمكن مُناقشةُ الطرق المُختلِفة لتصحيح الرؤية مع اختصاصيّ تصحيح البصر، بما في ذلك منافِعُ ومساوئ النظَّارات والعدسات اللاصِقة والجراحة الانكِساريَّة بالليزر.

تنطوي أكثر أنواع جراحة الليزر شُيوعاً على:

تصحيح تحدُّب القرنيَّة الموضعي بالليزر laser in situ keratomileusis (الليزيك LASIK)

يُمكن تصحيحُ مدّ البصر وقصر البصر معاً بهذا النَّوع من الجراحة الشائِعة، ولكنها قد لا تكُون مناسِبةً لتصحيح النظر عند من يستخدِمون النظارات ذات العدسات القويَّة. يُحدِثُ الجرَّاح شقَّاً في القرنيَّة، ويرفع جزءاً من النسيج، ثُم يُعِيد تشكيل السطح المكشوف باستِخدام الليزر فوق البنفسجي، ويُعيد الجزء النسيجي (الشريحة) إلى مكانه.

اقتطاع القرنيَّة الضوئيّ الانكِساري photorefractive keratectomy (PRK)

بدأ استِخدامُ هذه الطريقة منذ نِهاية ثمانينيَّات القرن الماضي؛ ومع تطوُّر علاج مشاكل البصر بالليزر، أصبحت تُستخدَم بشكلٍ رئيسيّ حالياً لتصحيح النظر عند من يستخدِمون النظَّارات ذات العدسات الضعيفة. يُعادُ تشكيل القرنيَّة باستِخدام الليزر فوق البنفسجي من دون إحداث شقّ فيها.

تصحيح تحدُّب القرنيَّة الظِّهاري بالليزر laser epithelial keratomileusis (لازِك LASEK)

يُشبِهُ تصحيحُ تحدُّب القرنيَّة الظِّهاري بالليزر اقتطاعَ القرنيَّة الضوئيّ الانكِساري، ولكن تبقى الظِّهارة (الطبقة السطحيَّة epithelium) للقرنيَّة من دون أيَّ شقّ، حيث يُعتقد أنَّ ذلك يقيها من المُضاعفات ويُسرِّع من الشفاء.

تصحيح تحدُّب القرنيَّة الموضعي والموجَّه بالموجات الأماميَّةwavefront-guided LASIK

تصحيحُ تحدُّب القرنيَّة الموضعي والموجَّه بالموجات الأماميَّة هُو شكلٌ مُحدَّد من الجراحة بالليزر، يُقلِّلُ من حالات الانحِراف أو عدم الانتظام الطبيعيَّة للعين، ويُصحِّحُ البصر.




ما هي أخطار الجراحة الليزريَّة للعين؟

تحدُث المُضاعفاتُ عند أقلّ من 5 في المائة من الحالات، ويعُود مُعظمُ الذين خضعوا إلى هذه الجراحة إلى العمل خلال أسابيع قليلة.

يتعرَّض البعضُ إلى جفاف العينين خلال الأشهر التي تعقُب الجراحة، ويُمكن التخفيفُ من هذا الأمر من خلال استِخدام الدُّموع الاصطناعيَّة artificial tears؛ كما يتعرَّض البعضُ الآخر إلى إبهار البصر glare أو تأثيرات الهالة halo عندَ القِيادة في الليل خلال الأسابيع أو الأشهر التي تعقُب المُعالجة، وتميل هذه المُضاعفاتُ إلى الحدُوث عند تصحيح درجةٍ مُرتفِعة من مدّ أو قصر البصر.

في بعض الحالات، يُمكن أن يُؤدِّي الترقُّق الشديد في جدار العين إلى عدم استقرار شكل العين من بعد المُعالَجة، كما يُعدُّ الضعفُ الشديد في الرؤية من الحالات النادرة جداً أيضاً.




 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS Choices, UK

 

أخر تعديل: 25 سبتمبر 2016

الاختصاص