تسحيجُ الجلد (تقشير الجلد)

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يُجرى تسحيجُ الجلد والشخص بحالة يقظة عادةً، حيث يطبِّق الطبيبُ أو الشخص المدرَّب على تقديم الرعاية الصحِّية دواءً مخدِّراً (مخدِّر موضعيّ) على المنطقة الجلدية المراد علاجُها.

إذا كان الإجراء معقَّداً، يُعطى الشخص أدويةً تُدعى مهدِّئات sedatives لتنويمه والتخفيف من القلق لديه. وهناك خيارٌ آخر، وذلك بان يكونَ الإجراءُ تحت التخدير العام، ممَّا يسمح بالنوم التام خلال الجراحة وعدم الشعور بأيِّ ألم خلالها.

يقوم تسحيجُ أو تقشير الجلد على استعمال أداةٍ خاصَّة لإزالة أو كشط أعلى سطح الجلد بلطف ورفق وصولاً إلى الطبقة السليمة. يُطبَّق هلام الفازلين أو مرهم لمضادٍّ حيوي على الجلد الخاضع للمعالجة للوقاية من تشكًّل التبقُّع والندبات.



 

 

 

كلمات رئيسية:
تسحيجُ الجلد، تقشير الجلد، dermabrasion، تجاعيد، wrinkles، التقشير بالليزر، التقشير الكيميائيّ، laser peels، chemical peels، تندُّب، scarring، جراحة تمليس الجلد، skin-smoothing surgery

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 25 سبتمبر 2016