تكهّف النخاع

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

تكهُّفُ النخاع syringomyelia هو تَشكُّل ثقب ممتلئ بسائل ضمن النخاع الشوكي، يؤدِّي مع الزمن إلى تضرُّر النخاع الشوكي.




الأسباب

ينجم تكهّفُ النخاع عن عددٍ من الأسباب المحتملة، مثل:

  • العيوب الولادية: وخاصة تشوّه أرنولد-خياري Arnold-Chiari malformation، حيث يندفع جزءٌ من الدماغ عندَ قاعدة الجمجمة.
  • ·       رض النخاع الشوكي.
  • ·       أورام النخاع الشوكي.

يبدأ الثقبُ المملوء بالسائل بالتشكُّل في منطقة الرقبة، ويزداد حجمُه تدريجياً، ممَّا يؤدِّي إلى تطبيق ضغط على النخاع الشوكي وحدوث ضرر فيه.




الأعراض

يمكن لتكهُّف النخاع ألاَّ يترافق مع أية أعراض، وقد يعاني المريض من بعض الأعراض، مثل:

  • الصداع.
  • نقص الكتلة العضلية في الذراعين واليدين (ضمور عضلي).
  • خسارة الوظيفة العضلية (فقدان القدرة على تحريك الذراعين أو الساقين).
  • الخَدَر الذي يؤدِّي إلى تراجع الإحساس بالألم أو الحرارة أو اللمس. ويحدث الخَدَر في الرقبة والكتفين والطرفين العلويين والجذع بنموذج يشبه الرِّداء (الكَاب)، ويزداد سوءاً مع مرور الوقت.
  • ألم أسفل الذراعين أو الرقبة أو وسط الظهر أو الساقين.
  • تراجع القوَّة العضلية في الذراعين أو الساقين.

تتضمَّن الأعراضُ الأخرى التي قد تترافق مع المرض كلاً من:

  • تشنُّجات في الساق أو اليد أو عضلات الذراع.
  • فقدان التناسق الحركي.




الاختبارات والفحوص

يمكن للفحص السريري أن يُظهِر فقدانَ الإحساس أو الحركة نتيجة انضغاط الحبل الشوكي.

تتضمَّن الاختباراتُ الأخرى كُلاً من:

  • تصوير النخاع الشوكي أو الرأس بالرنين المغناطيسي MRI.
  • تصوير النخاع الشوكي بالأشعَّة المقطعيَّة CT Scan مع تصوير النخاع بالأشعَّة الظليلة myelogram (نادراً).




العلاج

يهدف علاجُ تكهُّف النخاع إلى إيقاف الضرر الحاصل في النخاع الشوكي، ومنع الحالة من التفاقم، وتحسين الوظائف المتأثرة.

قد تُستطبُّ الجراحة أحياناً لتخفيف الضغط عن النخاع الشوكي، وقد يحتاج المريضُ إلى جلسات من العلاج الفيزيائي لتحسين الوظيفة العضلية لديه.

كما قد تُستطبُّ التحويلة البُطينية الصفاقية ventriculoperitoneal shunting، حيث يُدخل قِثطار (أنبوب رفيع ومَرِن) لتصريف السائل المتجمِّع ضمن النخاع الشوكي.




مآل الحالة

يمكن للحالة أن تزدادَ سوءاً في حال عدم معالجتها، وقد تؤدِّي إلى مضاعفات شديدة مع مرور الوقت.

تساعد الجراحةُ على منع الحالة من التفاقم، وتتحسَّن الوظيفة العصبية عند خمسين في المائة من المرضى بعد الجراحة.




المُضاعفات المحتملة

قد يؤدِّي عدمُ معالجة الحالة إلى مضاعفات خطيرة، مثل:

  • فقدان الوظيفة العصبية.
  • إعاقة دائمة.

أمَّا الجراحة، فإنَّ مضاعفاتها المحتملة هي المضاعفات المُصاحبة لأيِّ عمل جراحي، مثل العدوى وغيرها.




متى ينبغي الاتصال بالطبيب

ينبغي على المريض الاتِّصال بالطبيب في حال الشكوى من أيّ من الأعراض المذكورة آنفاً.


الوقاية

لا تُعرف طريقةٌ محدَّدة للوقاية من تكهُّف النخاع سوى تجنُّب إصابات العمود الفقري، وطلب علاج الحالة فور ظهور أعراضها.




 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
medlineplus

 

أخر تعديل: 25 سبتمبر 2016