الابيضاضُ النِّقويّ المزمن

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يعتمد مآلُ ابيضاض الدم النِّقوي المزمن بشكلٍ كبير على استجابة الشخص للعلاج.

يستجيب معظمُ المرضى (50-60 في المائة) بشكلٍ جيِّد لأقراص إيماتينيب Imatinib، والتي تُؤخَذ يومياً مدى الحياة.

أمَّا بالنسبة لمن لا يستجيبون بشكلٍ جيِّد لأقراص إيماتينيب، فأكثر من النصف يَستجيبون لواحدٍ من العلاجات البديلة، حيث يُوصَى بإعطاء دواء نِيلوتينيب Nilotinib لمن لا يستجيبون لأقراص إيماتينيب أو لا يتحمَّلونها.

وأمَّا أولئك الذين لم ينفع معهم العلاج الدوائي أو لم يستطيعوا تحمُّلَه، فيمكن أن يُجرى لهم زرع نقي العظم bone marrow transplant، إذا كان هو الحلَّ المناسب للمعالجة.

إذا شُخِّصت الحالةُ باكراً (الشكل المزمن)، فإنَّ مآلَ المرض يكون ممتازاً، حيث يعيشون 90 في المائة من المصابين تقريباً خمسَ سنوات على الأقلّ بعدَ التشخيص.



 

 

 

كلمات رئيسية:
ابيضاضُ الدم، leukemia، كريَّات الدم البيضاء، اللِّمفاويات، lymphocytes، الخلايا النِّقويَّة، myeloid cells، السَّرطان النِّقوي المزمن، chronic myeloid leukaemia، نقيُ العظم، bone marrow، الخَلايا الجذعيَّة، stem cells، إيماتينيب، imatinib، نِيلوتينيب، Nilotinib.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS Choices, UK

 

أخر تعديل: 25 سبتمبر 2016