التهاب الغضروف الضلعي

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يقوم الطبيبُ بفحص المريض سريرياً عند وجود أعراض التهاب الغضروف الضلعي، وذلك من خلال معاينة وجَسِّ منطقة أعلى الصدر حولَ المفصل الضلعي الغضروفي. كما أنَّه يسأل عن توقيت وموضع حدوث الألم، ويستعرِض التاريخ الطبي الحديث للمُصاب.

قد تكون هناك حاجةٌ إلى إجراء بعض الاختبارات لاستبعاد الأسباب المحتملة الأخرى لألم الصدر، وذلك قبل تأكيد التَّشخيص أو نفيه. ويمكن أن تشتملَ هذه الاختباراتُ على:

  • · مخطَّط لكهربيَّة القلب، والذي يُسجِّل ضربات القلب ونشاطه الكهربائي.
  • · اختبار للدم للتحقُّق من علامات الالتهاب المُستبطنة.
  • · صورة شعاعيَّة للصدر.

يمكن تأكيدُ التشخيص على أنَّه التهاب الغضروف الضلعي إن لم تُشَخَّص حالةٌ أخرى أو يُشتبه بها. وقد تُشخص الإصابةُ على أنها متلازمة تيتزه عند وجود تورُّمٍ في الصدر مرافق للأعراض الأخرى.



 

 

 

كلمات رئيسية:
التهاب غضروف ضلعي costochondritis، قص، تيتزه، تورم، إيبوبروفين، حرارة، كورتيزون.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 25 سبتمبر 2016