الحماق (الجديري المائي)

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

الحُماق أو الجديري المائيّ  chickenpox (varicella) هو مرض خفيف وشائِع، يُصاب به مُعظمُ الأطفال في مرحلة ما من الطفولة.

يُؤدِّي الحُماقُ إلى ظُهور بُقع حمراء على الجلد تُسبِّبُ الحكَّة، وتتحوَّل إلى فُقاعاتٍ جلديَّة تحتوي على سائِلٍ، ومن ثمّ تأخذ شكل بُثورٍ تُغطِّيها قشرة ويتضاءل حجمها في النِّهاية.

تظهر عند بعض الأطفال عدَّةُ بُقع فقط، بينما تُغطِّي البُقع كامل البدن عند أطفال آخرين؛ وتميل هذه البقعُ إلى الظُهور على الوجه والأذنين وفروة الرأس وتحت الذِّراعين وعلى الصَّدر والبطن وعلى الذراعين والساقين.

يحدُث الحُماقُ بسبب فيروس يُسمَّى الفيروس النطاقيّ الحُماقيّ varicella-zoster virus، وهو ينتقِلُ بسرعة وبسهولة من الطفل المُصاب.

يشيع الحُماقُ عند الأطفال دُون 10 سنوات من العُمر. وفي الحقيقة، تصِل نسبةُ البالغين الذين يأخذون لقاح الحُماق لأنَّهم أُصيبوا بالعدوى من قبل إلى أكثر من 90 في المائة.

يُصاب الأطفالُ بعدوى الحُماق في الشتاء والربيع عادةً، خصوصاً بين شهري آذار/مارس وأيَّار/مايو.




ما الذي يجب فعله؟

يجب عدمُ إرسال الأطفال الذين لديهم عدوى الحماق إلى المدرسة قبل أن تجفَّ البقع على الجلد، وذلك للوِقاية من انتقال العدوى إلى الأطفال السليمين.

تنتقِلُ عدوى الحُماق خلال فترةٍ تتراوح بين يوم إلى يومين قبل ظُهور البقع الحمراء، وتحتاج الفقاعاتُ الجلدية إلى ما يتراوح بين 5 إلى 6 أيام حتى تظهر قشرة عليها.

يجب منعُ الأطفال الذين لديهم هذه العدوى من الاختِلاط مع الأشخاص الذين لم يُصابوا بها من قبل، خصوصاً الذين يُواجِهون خطر بعض المشاكل الصحيَّة الخطيرة، مثل المواليد الجُدد والنِّساء الحوامل وأي شخص يُعاني من ضعف في جِهاز المناعة (مرضى السرطان الذين يتلقَّون العلاج أو يتناولون الأدوية الستيرويديَّة).




مُعالجة الحُماق

يُعدُّ الحُماقُ عند الأطفال من الأمراض الخفيفة، ولكن لا ريب في أنَّه يُسبِّبُ الكثير من الانزِعاج للطفل، حيث قد يتعرَّض إلى الحُمَّى خلال الأيام الأولى للعدوى، ناهيك عن الحكَّة الشديدة التي تُسبِّبها البُقع على جلده.

لا يُوجَد عِلاجٌ مُحدَّد للحُماق، ولكن هناك أدوية يُمكنها التخفيف من أعراضه، مثل باراسيتامول الذي يُخفِّفُ من الحُمَّى ودَهون الكالامين calamine lotion وأنواع هُلام التبريد cooling gel للتخفيف من الحكَّة.

تحتاج الفقاعاتُ الجلديَّة حتى تنشف وتسقط بشكلٍ طبيعيّ عند مُعظم الأطفال إلى فترة تتراوح بين أسبوع إلى أسبوعين.




متى تجِب استِشارة الطبيب؟

يُعدُّ الحُماقُ من الأمراض الخفيفة التي تتحسَّن وحدها، ولكن تجِب استشارة الطبيب إذا ظهرت بعضُ الأعراض غير المألوفة عند الطفل المُصاب بالعدوى، مثل:

  • إصابة الفقاعات الجلدية بالعدوى.
  • ألم في الصدر أو صُعوبة في التنفُّس.




الحُماق عند البالغين

قد يُصاب الشخصُ البالغ بالحُماق أيضاً، حيث تميل هذه العدوى إلى أن تكون شديدة عند البالغين بالمُقارنة مع الأطفال، ويُواجِه البالغ زِيادةً في خطر المُضاعفات.

يجب على الإنسان البالغ المُصاب بعدوى الحُماق الامتناع عن الاختلاط بالأشخاص السليمين إلى أن تتحسنَ حالته، وقد ينتفِع من تناوُل الأدوية المُضادة للفيروسات خُصوصاً عند البدء بالمُعالجة في المراحل المُبكِّرة من العدوى.




من يُواجِه زِيادةً في خطر الحُماق؟

يُواجِه بعضُ الأطفال والبالغين زِيادةً في خطر المشاكل الصحيَّة عندَ إصابتهم بعدوى الحُماق، وتنطوي هذه الشريحة على:

  • النِّساء الحوامِل.
  • المواليد الجُدد.
  • الأشخاص الذين يُعانون من ضعفٍ في جِهاز المناعة.

قد تحتاج هذه الشريحةُ من الأشخاص إلى إجراء فحوصاتٍ للدَّم للتأكُّد من أنَّ لديهم وقاية ضدّ الحُماق.




الحُماق في أثناء الحمل

يحدُث الحُماق بنسبة 3 حالات تقريباً لكل 1000 حالة حمل، ويُمكن أن يُسبِّب مُضاعفاتٍ خطيرة للأم وصغيرها معاً.




الحُماق والهربس النطاقيّ shingles

عندما يُصاب الإنسانُ بعدوى الحُماق، يُنتِج البدن أجساماً مُضادَّةً للعدوى وتُصبِح لديه مناعة ضدّ الإصابة بها من جديد، ولكن يبقى الفيروس الذي يُسبِّب الحُماق هاجِعاً dormant في النسيج العصبي في البدن، ويُمكن أن يعود لاحقاً على شكل مرضٍ يُسمَّى الهربس النطاقيّ.

من المُحتَمل أن تنتقِلَ عدوى الحُماق من شخص مُصابٍ بالهربس النطاقيّ وليس العكس.




هل هناك لقاح ضدّ الحُماق؟

هناك لُقاحٌ للحُماق، ولكنه ليس من ضمن اللقاحات الروتينيَّة عند الأطفال، فهو يُقدَّم فقط للطفل والبالغ عندما يكونان عرضة بشكل كبير إلى مُضاعفات الحُماق.

يأتي اللقاح على جرعتين، ويُقدَّر أنَّ الوِقاية التي يمنحها من الحُماق عند الأطفال تصل إلى نسبة 98 في المائة، وإلى 75 في المائة عند المراهقين والبالغين؛ ويعني هذا أنَّ هناك احتِمالاً للإصابة بالعدوى بعدَ أخذ اللقاح إذا حدثت مُخالطة مع شخص لديه الهربس النطاقيّ.




 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS Choices, UK

 

أخر تعديل: 25 سبتمبر 2016