شلل الأطفال

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

لا تظهر أيّ أعراضٍ عند حوالى 95% من الأشخاص المصابين بفيروس شلل الأطفال، حيث تقاوم أجسامُهم العدوى دون أن يعلموا أنَّهم مصابون بالعدوى.

ولكن، يُعاني عددٌ قليل من الأشخاص من تَوعُّك يشبه الأنفلونزا لمدة تتراوح بين 3-21 يوماً بعدَ إصابتهم بالعدوى، مع ظهور أعراض مثل:

* ارتفاع درجة حرارة الجسم (حمَّى) إلى 38 درجة مئويَّة أو أكثر.

* التهاب الحلق sore throat.

* صداع.

* ألم في البطن.

* ألم في العضلات.

* التوعُّك.

وفي العادة، تزول هذه الأعراضُ خلال أسبوع تقريباً.

يُهاجم فيروسُ شلل الأطفال في أقلّ من 1% من الحالات الأعصاب في النخاع الشوكي وقاعدة الدماغ. وقد يؤدِّي هذا إلى حدوث شللٍ في الطرفين السفليين عادةً، حيث يتكامل خلال ساعاتٍ أو أيَّام.

لا يكون هذا الشللُ دائماً عادةً، حيث تعود إمكانيَّة الحركة تدريجيَّاً خلال بضعة أسابيع أو أشهر غالباً. لكنَّ هذه العدوى تُسبِّبُ مشاكل مستمرَّة عند بعض الأشخاص، وقد تكون مُهدِّدةً للحياة إذا أصابت عضلات التنفُّس.



 

 

 

كلمات رئيسية:
كلمات رئيسية: شلل الأطفال، التهاب سنجابيَّة النُّخاع، polio، ضعف عضلي، muscle weakness، ضمور العضلات، atrophy، تقفُّعات، contractures، المتلازمة التالية لشلل الأطفال، post-polio syndrome، برنامج التلقيح الروتيني للأطفال، routine childhood vaccination programme

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 27 سبتمبر 2016