جراحة السادّ

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يعدُّ احتمالُ حدوث مضاعفاتٍ خطيرة نتيجة لجراحة السادّ بسيطاً.

والمضاعفةُ الأكثر شيوعاً هي حالةٌ تُدعى العتامة المحفظيَّة الخلفيَّة posterior capsule opacification (PCO)، والتي تؤدِّي إلى تغيُّم الرؤية من جديد. وفي هذه الحالة، ينمو جلدٌ أو غشاء على الجزء الخلفي من العدسة الجديدة بعد شهور أو سنوات.

يمكن معالجةُ العتامة المحفظيَّة الخلفيَّة، عندَ الضرورة، بإجراء جراحيّ عيني ليزريّ بسيط لإزالة الغشاء.

أمَّا المخاطرُ والمضاعفات الأخرى لجراحة السادّ فهي نادرةٌ جداً، وقد تشتمل على

  • تمزُّق محفظة العدسة، وهي "الجيبة" التي تُبقِي العدسةَ في مكانها.
  • سقوط بعض السادّ أو كلّه في الجزء الخلفي من العين.
  • عدم القدرة على إزالة كامل السادّ أو إدخال العدسة الجديدة.
  • العدوى أو النزف في العين.

يمكن معالجةُ معظم المضاعفات التي قد تحدث بعدَ جراحة السادّ بالأدوية أو بجراحةٍ أخرى، ولا يكون لها تأثيرٌ مزمن في الرؤية عادةً.

ولكن، هناك خطرٌ بسيط جداً (نحو 1 في ألف حالة) لحدوث فقد رؤية دائم في العين المعالَجة كنتيجةٍ مباشرة للعمليَّة.



 

 

 

كلمات رئيسية:
جراحةُ السادّ، جراحةُ المياه البيضاء، cataract surgery، إعتام عدسة العين، السادّ المرتبط بالعمر، age-related cataracts، سادّ الأطفال، childhood cataracts، العدسة داخل العين، intraocular lens، العتامة المحفظيَّة الخلفيَّة، posterior capsule opacification (PCO).

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS Choices, UK

 

أخر تعديل: 27 سبتمبر 2016