استِبدال صِمام الأبهَر

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

استِبدالُ الصِّمام الأبهري aortic valve replacement هُو نوع من جِراحة القلب المفتُوح open heart surgery، يُستخدَم لِعلاج مشاكل الصِّمام الأبهري في القلب.

يتحكَّم الصِّمامُ الأبهَري بتدفُّق الدَّم من القلب إلى بقيَّة أجزاء الجسم، وتنطوي هذه الجراحةُ على استِبدال الصِمام المُتضرِّر بواحِدٍ جديدٍ مصنوع من مواد اصطِناعيَّة أو نسيجٍ حيوانيّ.

تُعدُّ هذه الجراحةُ جراحةُ كبرى، أي أنَّها لا تُناسِب أيَّ شخصٍ، وتحتاجُ إلى وقتٍ طويلٍ للتعافي.




متى يُصبِحُ من الضروريّ استِبدال صِمام الأبهر؟

قد يحتاج الصِّمامُ الأبهَري إلى الاستِبدال لسببين هُما:

• تضيُّق الصِّمام الأبهَري aortic stenosis، أي عندما تصغُر فتحة الصِمام، وتُعيق تدفُّق الدَّم من القلب.

• قلَس الأبهري (قُصور الأبهريّ aortic regurgitation)، أي عندما يسمح الصمام برُجوع الدَّم إلى القلب.

يُمكن أن تتفاقَم هذه المشكلةُ مع مُرور الزَّمن، ويُمكن أن تُؤدِّي في الحالات الشديدة إلى مشاكل تُهدِّد حياةَ الشخص، مثل فشل القلب heart failure، إذا لم تُعالَج.

لا تُوجَد أدويةٌ لعلاج مشاكل الصمام الأبهري بشكلٍ نهائي، ولذلك يُنصَح باستِبداله إذا واجه المريضُ خطرَ المُضاعفات، شرط أن تسمحَ حالته الصحيَّة بهذه الجراحة.




كيف يجري استِبدال صِمام الأبهر؟

يخضع المريضُ إلى استِبدال الصِّمام الأبهري تحت التخدير العام، ويحدُث التالي في أثناء الجراحة:

• يُحدِث الجراحُ شقَّاً كبيراً بطول 25 سنتمتراً في الصَّدر للوُصول إلى القلب، وقد يكون الشقّ أصغرَ من هذا في بعض الأحيان.

• يتوقَّف القلبُ عن ضخّ الدَّم، وتُستخدَم آلة تُسمَّى الماكنة القلبيَّة الرِّئوية heart-lung machine لتقوم بعمل القلب في أثناء الجراحة.

• يُستأصل الصِمام المُتضرِّر، ويُستبدَل بواحِدٍ جديدٍ.

• يُعاد عملُ القلب، وتُغلَق الفتحة في الصدر.

تحتاج العمليَّةُ إلى عدَّة ساعات غالباً.




التعافي من عمليَّة استِبدال صِمام الأبهريّ

يحتاج المريضُ إلى البقاء في المُستشفى لحوالى أسبوع من بعد العمليَّة عادةً، وقد يحتاج التعافي بشكلٍ كامِلٍ إلى فترةٍ تتراوَح بين 2 إلى 3 أشهر؛ ويجب ألّا يُرهِق المريضُ نفسَه بعد عودته إلى المنزل، ولكن سيبدأ بالعودة إلى نشاطاته الطبيعيَّة تدريجياً خلال الأسابيع القليلة القادِمة.

لن يتمكَّن المريض من قيادة السيارة غالباً لفترةٍ تتراوَح بين 4 إلى 6 أسابيع من بعد الجراحة.




أخطار استِبدال الصِّمام الأبهري

يُعدُّ استِبدالُ الصِّمام الأبهري من العمليات الكبيرة التي تحمِل خطرَ المُضاعفات، مثل:

• حالات عدوى في موضع الجرح أو الرِّئة أو المثانة أو الصمام القلبي.

• الجلطات الدَّمويَّة.

• السَّكتة.

• اضطراب مُؤقَّت في نظم القلب arrhythmia.

• ضعف في وظائف الكلى لبضع أيَّام.

يتراوح خطرُ الوفاة بسبب استِبدال الصِّمام الأبهَري بين 1 إلى 3 في المائة تقريباً، بالرغم من أنَّ هذا الخطرَ يعدُّ أقلّ بكثير ممَّا سيكون عليه في حال إهمال معالجة مشاكل هذا الصِمام.

يكون مُتوسِّطُ العمر المُتوقَّع أقرب إلى الطبيعي عند مُعظم الذين تمكَّنوا من النجاة بعدَ هذه الجراحة.




بدائِل استِبدال الصِّمام الأبهري

يُعدُّ استِبدالُ الصِّمام الأبهري من أكثر الطرق الفعَّالة لعلاج هذه المشكلة، وتُستخدَم الإجراءات الجراحية البديلة فقط إذا كانت جراحةُ القلب المفتوح تحمل الكثيرَ من الأخطار، وتنطوي البدائلُ المُحتَملة على:

زرع طُعم الصِمام الأبهريّ عن طريق القثطار transcatheter aortic valve implantation (TAVI حيث يُوجَّه الصِمامُ البديل إلى مكانه عبر أوعية الدَّم بدلاً من الشقّ الكبير في الصدر.

رأب الصِّمام الأبهري بالبالون عبر الجلد aortic valve balloon valvuloplasty، حيث يُوسَّع الصِمامُ باستِخدام البالون.

استِبدال الصِّمام الأبهريّ من دون غُرَز sutureless aortic valve replacement، حيث لا تُستخدَم الغُرز لتثبيت الصِمام في مكانه، وذلك للتقليل من وقت استِخدام ماكنة القلب والرِّئة.




 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS Choices, UK

 

أخر تعديل: 28 سبتمبر 2016