متلازمة شوغرين

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

تُعدُّ متلازمةُ شوغرين sjögren's syndrome  من اضطرابات المناعة الذاتيَّة autoimmune disorder، حيث يُهاجم جهازُ مناعة الجسم الغددَ المنتجةَ للسوائل، كالغدد الدَّمعيَّة واللُّعابيَّة.

يمكن أن يكونَ تأثير متلازمة شوغرين كبيراً، حيث تُصابُ غددٌ مُعيَّنة بالالتهاب، ممَّا يؤدي إلى خفض إنتاجها من الدموع أو اللعاب، وظهور العَرَضين الرئيسيين لمتلازمة شوغرين، واللذين هما جفاف العينين dry eyes وجفاف الفم dry mouth.

كما قد تُصاب الغددُ المسؤولة عن المحافظة على رطوبة المهبل عند النساء (الأكثر عُرضة للإصابة) بهذه الحالة، ممَّا يؤدي إلى حدوث جفاف المهبل vaginal dryness.




الأسباب

متلازمةُ شوغرين حالة مناعيَّة ذاتيَّة autoimmune condition، ممَّا يعني أنَّ جهازَ مناعة الجسم يعمل بشكلٍ غير طبيعي، ويبدأ بمهاجمة خلايا وأنسجة الجسم السليمة بدلاً من حماية الجسم من حالات العدوى أو المرض.

عندَ الإصابة بمتلازمة شوغرين، يُهاجم جهاز المناعة الغدد الدمعيَّة واللعابيَّة، وغيرها من الغدد المنتِجة للسوائل في الجسم.

وأسبابُ حدوث ذلك ما زالت غيرَ معروفة، إلاَّ أنَّ الأبحاثَ تُشيرُ إلى أنَّ جهازَ المناعة يُحفَّزُ من قِبَلِ توليفةٍ من العوامل الوراثية والبيئيَّة، مع احتمال وجود عوامل هرمونية.

ويُعتقدُ أنَّ بعضَ الأشخاص يكونون أكثرَ عُرضةً للإصابة بهذه المتلازمة منذ ولادتهم عندَ وقوع أحداث مُعيَّنة، كالإصابة بالعدوى التي يمكنها تحريض حدوث مشاكل في جهاز المناعة.

ويُصنِّف مقدِّمو الرعاية الصحيَّة متلازمة شوغرين كما يلي:

  • ·       أوَّليَّة primary، وذلك عندما تحدث المتلازمةُ من تلقاء نفسها، وليس نتيجة الإصابة بحالةٍ أخرى.
  • ·       ثانويَّة secondary، وذلك عندما تظهر المتلازمةُ بالتزامن مع اضطراب مناعي ذاتيّ آخر، كالذئبة lupus أو التهاب المفاصل الروماتويدي rheumatoid arthritis.




التشخيص

قد يَصعُبُ تشخيصُ الإصابة بمتلازمة شوغرين، وذلك لتشابه أعراضها مع أعراض حالاتٍ أخرى، مع عدم وجود اختبارٍ نوعيٍّ لتشخيصها.

لذلك، يقوم الطبيبُ بالاستفسار عن الأعراض، ويطلب إجراء اختبارٍ لمعرفة مدى جفاف الفم والعينين.




المعالجة

ليس بالإمكان الشفاء من متلازمة شوغرين، إلاَّ أنَّه يمكن للمعالجات المتوفِّرة أن تساعدَ على ضبط الأعراض؛ حيث يمكن تدبيرُ جفاف العينين والفم باستعمال الدموع واللعاب الاصطناعيين عادةً.

ومن الضروري المحافظةُ على نظافة العين والفم بشكلٍ جيد، وذلك لارتفاع مخاطر الإصابة بالعدوى. وقد تساعد العنايةُ بالعينين والفم على منع حدوث مشاكل مثل قرحات القرنية corneal ulcers وتسوُّس الأسنان tooth decay.

وقد يُلجأُ إلى استعمال الأدوية أو إجراء الجراحة في الحالات الشديدة.




المضاعفات

قد تؤدِّي متلازمة شوغرين إلى حدوث مضاعفات في بعض الأحيان؛ فمثلاً، قد يحدث ضررٌ دائمٌ في الرؤية إذا لم يُعالَج نقص إنتاج الدموع.

كما تزيد الإصابةُ بمتلازمة شوغرين من خطر حدوث لمفومة لاهودجكين non-Hodgkin lymphoma، والتي هي سرطان في الغدد اللمفيَّة cancer of the lymph glands؛ إلاَّ أنَّ فرصَ حدوث هذه الحالة ما زالت منخفضة، حيث إنَّها تُقاربُ 5%.

تكون النساءُ المصابات بهذه المتلازمة مُعرَّضات بشكلٍ أكبر لخطر إنجاب أطفالٍ مُصابين بطفح جلدي مؤقت "ذئبي الشكل lupus" أو تشوهات قلبيَّة heart abnormalities. ولذلك، ينبغي عندَ حدوث حملٍ إجراءُ مراقبة دقيقة تحسُّباً من المشاكل المحتملة.




الأشخاص المُعرَّضون للإصابة

تكون الإصابةُ بمتلازمة شوغرين أكثرَ شيوعاً عند الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 40-60 عاماً، وتُقارب نسبة إصابة النساء 90% من الحالات.

يَصعبُ معرفةُ عدد الأشخاص المصابين بهذه المتلازمة بشكلٍ دقيق، لأنَّ الكثيرَ منهم لا يُراجعون الطبيب عند ظهور الأعراض.




 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS Choices, UK

 

أخر تعديل: 27 سبتمبر 2016