سرطان البنكرياس

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

ينبغي أن يستفسرَ الطبيبُ أوَّلاً عن صحَّة الشخص العامَّة، مع إجراء فحصٍ سريريٍّ له، حيث يقوم بجسِّ البطن للتحرِّي عن وجود كتلة lump وعن تضخُّم في الكبد.

كما أنَّه يفحص الجلدَ والعينين للبحث عن علاماتٍ للإصابة باليرقان، وقد يطلب الحصولَ على عيِّنة من البول وإجراء اختبارٍ للدم.

وإذا اشتبه الطبيبُ بسرطان البنكرياس، فسيقوم بإحالة الشخص إلى الطبيب الاختصاصي لإجراء المزيد من الاستقصاءات عادةً. و قد يُطلَبُ إجراء ما يلي:

- تصوير بالأمواج فوق الصوتية.

- التصوير المقطعي المحوسب computerised tomography (CT) scan.

- التصوير بالرنين المغناطيسي.

- التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني positron emission tomography (PET) scan، حيثُ يُحقنُ الشخصُ بكمية صغيرة جدَّاً من الدواء المشعّ، والذي يُعرَفُ بالقائف tracer، والذي يُساعد على إظهار السرطانات في الصورة.

وقد تكون هناك ضرورةٌ لإجراء المزيد من الاختبارات وفقاً لنتائج التصوير، مثل:

- التنظير بتخطيط الصدى داخل اللمعة endoluminal ultrasonography (EUS) endoscopy ؛ وهو أحدُ أنواع التنظير الداخلي الذي يسمح بأخذ صور قريبة بالأمواج فوق الصوتية للبنكرياس.

- تصوير البنكرياس والقنوات الصفراوية التنظيري بالطريق الراجع an endoscopic retrograde cholangiopancreatography (ERCP)؛ وهو أحد أنواع التنظير الداخلي الذي تُحقَن فيه صبغةٌ خاصة في القنوات الصفراويَّة والبنكرياسية، وتظهر هذه الصبغةُ في صورة الأشعة السينية، فتُبرزَ وجودَ أيِّة أورام.

- تنظير البطن laparoscopy. إجراء جراحي يسمح للطبيب الجراح برؤية الجزء الداخلي من البطن باستعمال منظار البطن (مجهر رفيع ومرن).

- الخزعة biopsy، عيِّنةٌ صغيرةٌ تُؤخَذ من الورم المُشتبه به، ويمكن أن تُجرى في أثناء الإجراءات السابقة أيضاً.



 

 

 

كلمات رئيسية:
سرطان البنكرياس، pancreatic cancer ، اليرقان، jaundice، عُسر هضم، indigestion، سرطان البنكرياس الصمَّاوي، endocrine pancreatic cancer، التهاب البنكرياس المزمن، chronic pancreatitis.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 28 سبتمبر 2016