الألم العضلي الليفي

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يمكن أن يُصابَ أيُّ شخصٍ بالألم العضلي الليفي، رغم أنَّ نسبة إصابة النساء تعادل سبعةَ أضعاف نسبة إصابة الرجال. وتحدث هذه الحالةُ عند الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 30-50 عاماً عادةً، إلاَّ أنَّها قد تُصيبُ الأشخاص من أيِّ عمر، بمن فيهم الأطفالُ وكبار السن.

لا يزال عددُ الأشخاص الذين يُصابون بالألم العضلي الليفي غير معروف بشكلٍ دقيق، رغم أنَّ الباحثين يعتقدون أنَّه قد يكون حالةً شائعة نسبيَّاً. وتُشيرُ بعض التقديرات أنَّ حوالي  5% من الأشخاص قد يكونون مصابين إلى درجةٍ معيَّنة بهذه الحالة.

يمكن أن يكونَ أحدُ الأسباب الرئيسية لعدم معرفة عدد الأشخاص المصابين بدقَّة هو أنَّ الألم العضلي الليفي قد يكون من الحالات التي يصعُبُ تشخيصها، ذلك أنَّه لا يوجد اختبارٌ نوعيٌّ لهذه الحالة، وقد تكون الأعراضُ 

 

 

 

كلمات رئيسية:
الألم العضلي الليفي، fibromyalgia، زيادة الحساسية للألم، increased sensitivity to pain، الضبابيَّة الليفيَّة، fibro-fog، المعالجة السلوكية المعرفية، cognitive behavioural therapy (CBT)

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 28 سبتمبر 2016