انثقاب طبلة الأذن

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

انثقابُ الطبلة perforated eardrum هو ثقبٌ أو تمزُّق في طبلة الأذن. وقد تكون هذه الحالةُ مزعجةً، لكنَّها تشفى خلال بضعة أسابيع أو أشهر عادةً بشرط الحفاظ على جفاف الأذن وعدم إصابتها بعدوى.

طبلةُ الأذن eardrum، والتي تُسمَّى بالغشاء الطبلي tympanic membrane أيضاً، هي طبقةٌ رقيقة من النسيج تفصل بين الأذن الخارجية (الأذن الظاهرة) والأذن الوسطى.

قد ينجم انثقابُ طبلة الأذن عن أحد الأسباب التالية:

  • التهاب أو عدوى الأذن الوسطى، حيث يتراكم القيحُ داخل الأذن مُشكِّلاً ضغطاً على طبلة الأذن.
  • إصابة طبلة الأذن، مثل تلقِّي الأذن لضربة قوية أو انحشار شيءٍ ما في مكانٍ عميق فيها مثل القطن.
  • صوت عال مفاجئ، مثل صوت الانفجار.
  • حدوث تغيُّرات في الضغط الجوي، مثل تغيُّرات الضغط عندَ الطيران على علوٍّ مرتفع أو عند الغوص العميق في الماء.




العلامات والأعراض

يُعدُّ نقصُ السمع hearing loss أحدَ أهمِّ أعراض انثقاب طبلة الأذن. ويمكن أن تختلفَ شدَّةُ نقص السمع باختلاف حجم الثقب، ويعود السمعُ إلى وضعه الطبيعي عادةً بمجرَّد التئام الثقب.

كما تظهر عندَ بعض الأشخاص أعراضُ التهاب الأذن الوسطى عادةً، مثل:

  • الوجع أو الانزعاج في الأذن.
  • خروج  مفرزات أو مخاط  من الأذن.
  • ارتفاع درجة الحرارة إلى 38 درجة مئوية أو أكثر.

وقد يسمع الشخصُ صوتَ رنين أو طنين tinnitus في أذنه.




متى ينبغي مراجعة الطبيب؟

يجب مراجعةُ الطبيب عندَ استمرار أعراض انثقاب الأذن.

رغم التئام طبلة الأذن من تلقاء نفسها عادةً، إلاَّ أنّه قد يكون من الضروري معالجتها للوقاية من حدوث عدوى، وللمساعدة على تحسين السمع.

يستعمل الطبيب أداةً خاصة لفحص طبلة الأذن تُسمَّى منظار الأذن auriscope (otoscope). يحتوي هذا المنظارُ على ضوءٍ وعدساتٍ تُتيحُ للطبيب مشاهدة أيّ ثقوبٍ أو تمزُّقاتٍ في طبلة الأذن.




معالجة انثقاب طبلة الأذن

ليس من الضروري معالجة طبلة الأذن المثقوبة، لأنَّها تشفى من تلقاء نفسها خلال بضعة أسابيع أو أشهر عادةً، مع الحرص على جفاف الأذن وعدم إصابتها بالعدوى.

يمكن استعمالُ مسكِّنات الألم من دون وصفة الطبيب عندَ الشعور بأيِّ ألمٍ أو إزعاج، كالباراسيتامول أو الإيبوبروفين. ولكن، يجب عدمُ استعمال الأسبرين عند الأطفال الذين لم تتجاوز أعمارهم 16 عاماً.

وقد يساعد وضعُ قطعة قماشٍ قطنيٍّةٍ دافئة فوق الأذن المصابة على تخفيف الألم أيضاً.

ويمكن أن يَصفَ الطبيب استعمال مضادَّاتٍ حيوية إذا كان انثقابُ طبلة الأذن ناجماً عن عدوى، أو عند وجود خطر لحدوث عدوى خلال فترة تعافي طبلة الأذن.

كما يمكن تقليلُ خطر العدوى من خلال الحفاظ على جفاف الأذن حتى اكتمال شفائها. ويجب عدمُ السباحة، وتغطية الأذن عندَ الاستحمام.

قد يكون من الضروري إجراءُ عملية جراحية لإصلاح طبلة الأذن إذا كان الثقبُ كبيراً، أو لم يشفَ من تلقاء نفسه. ويُعرَفُ الإجراء المُستَعمل لإصلاح انثقاب طبلة الأذن برأب الطبلة myringoplasty.




 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS Choices, UK

 

أخر تعديل: 28 سبتمبر 2016