داء الجياردِيَّات

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

داءُ الجياردِيَّات Giardiasis هُو عدوى في الجِهاز الهضميّ تنجُم عن طُفيلِيَّات دقيقة تُسمَّى الجياردِيَّة المِعويَّة Giardia intestinalis أو الجِيارديَّة اللمبليَّة Giardia lamblia.

يُعدُّ الإسهالُ من أكثر أعراض داء الجيارديَّات شُيوعاً، وتنطوي الأعراضُ الأخرى على:

• تشنُّجات في البطن.

• غازات كريهة الرَّائِحة مع تجشُّؤ.

• الغثيان.

• تطبُّل البطن.

• عسر الهضم indigestion.

• تعب شديد.

• تجفاف.

• ضعف الشهيَّة.

• نقص الوزن بسبب سُوء التغذِية.

قد تنطوي الأعراضُ الأخرى أيضاً على التقيُّؤ وارتفاع خفيفٍ في حرارة الجسم (بين 37 إلى 38 درجة مئويَّة)، ولكنَّ هذه الأعراضَ أقلُّ شُيوعاً.

تُسبِّبُ هذه الأعراضُ الانزعاج للمريض غالباً، ولكن لا يُشكِّلُ داءُ الجيارديَّات تهديداً لصحَّة الإنسان، ويُمكن عِلاجه بسُهولة.




متى تجِب استِشارة الطبيب؟

تجب استِشارةُ الطبيب إذا استمرَّت الأعراض مثل الإسهال والتشنُّجات وتطبُّل البطن والغثيان لأكثر من أسبُوع، خصوصاً إذا سافر الشخص إلى الخارج منذ مدَّة قريبة.

بالنسبة إلى الأطفال، تجِب استِشارة الطبيب إذا استمرّ الإسهال لديهم لأكثر من 2 أو 3 أيام، أو إذا تعرَّضوا إلى 6 نوبات إسهال أو أكثر خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة.

قد يطلب الطبيبُ إرسال عيِّناتٍ من البراز لفحصها في المُختبر بهدف تشخيص داء الجيارديَّات، وقد يتطلَّب الأمرُ ما يصل إلى 3 عيِّنات تُؤخذ خلال عدَّة أيام لتأكيد الإصابة.




عِلاج داء الجيارديَّات

يُعالج داءُ الجيارديَّات بشكلٍ ناجِحٍ من خلال تناوُل المُضادَّات الحيويَّة التي تقضي على طُفيليّ الجيارديَّة، ويُستخدَم دواءان هُما ميترونيدازول metronidazole أو تينيدازول tinidazole في مُعظم الحالات.

يُعدُّ الغثيانُ من أكثر التأثيرات الجانبيَّة شُيوعاً لدواء ميترونيدازول، وقد يشعر بعض المرضى بالدَّوخة أو النعاس في حالاتٍ نادِرةٍ، ولذلك يجب عدمُ قيادة السيارة أو استخدام أجهزة الطاقة أو الآليات، كما أنَّ شُرب الكُحول مع تناوُل دواء ميترونيدازول أو دواء تينيدازول يُفاقِمُ من التأثيرات الجانبيَّة.

كما يُنصح باستشارة الطبيب أيضاً بالنسبة إلى بقيَّة أفراد الأسرة، لأنَّ هناك احتِمالاً لإصابتهم بالعدوى، وقد يحتاجُون إلى مُعالجة.




كيف ينتقِلُ داء الجيارديَّات؟

يُصاب مُعظمُ الناس بهذه العدوى عند شُرب ماء مُلَّوث بطفيلي الجياردية، أو التعامل مع شخص مُصاب بداء الجيارديَّة.

كما يُمكن أن تنتقِلَ العدوى أيضاً عندما لا يغسل الشخص المُصاب يديه بشكلٍ صحيحٍ بعدَ استخدام المرحاض، ثُمَّ يتعامل مع الطعام الذي يتناوله أشخاص آخرون، ويُمكن للطعام أن يتلوَّثَ بهذا الطفيلي إذا جرى غسله بماء يحتوي على الطفيلي.

يُمكن التقليلُ من خطر الإصابة بداء الجيارديَّات عن طريق الالتزام بقواعد النظافة، مثل غسل اليدين بشكلٍ مُنتظمٍ بالماء والصابون وأخذ الحذر عند شُرب الماء في بلدان ذات مُستوياتٍ ضعيفة من ناحية مرافق الصرف الصحِّي.




من يُصاب بِداء الجيارديَّات؟

يحدُث داءُ الجيارديَّات في أي مكان من العالم تقريباً، ولكنه شائعٌ في المناطق التي تُعاني من قلة المياه النظيفة أو لديها خدمات ضعيفة لمرافق الصرف الصحِّي.

يُمكن أن تُصيبَ العدوى الإنسانَ في أي عُمر، ولكنها أكثر شُيوعاً عند الأطفال وآبائهم، وذلك لأنَّ بعضَ الأشياء مثل تغيير الحفاظات تزيد من خطر العدوى.

تحدُث مُعظمُ الحالات مرَّةً واحِدة وتنتهي، ولكن يُمكن أن تنتشر العدوى على نطاقٍ ضيِّقٍ في المنازل، أي بين أفراد الأسرة أو في رياض الأطفال، بينما تنتشر العدوى على نطاقٍ أوسع عندَ الشرب من مياه الآبار المُلوَّثة بطفيليّ الجيارديَّة.




 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS Choices, UK

 

أخر تعديل: 29 سبتمبر 2016