زيبراسيدون

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
ZIPRASIDONE

• إذا كان عمرُ المريض خمسةً وستِّين عاماً أو أكثر, يجب تناولُ هذا الدَّواء بحذرٍ شديد، لأنَّه يكون أكثر تعرُّضاً للآثار الجانبية للدَّواء.
• إذا كان المَريضُ يُعانِي من مرض الشَّلل الرعاشي (الباركنسونيَّة), فيجب استشارة مقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• إذا كان المَريضُ يُعانِي من نوباتٍ تَشنُّجية (صرعيَّة), فيجب استشارة مقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• إذا كان المَريضُ يُعانِي من بطء ضربات القلب، وليس لديه منظِّم لضربات القلب, فيجب استشارة مقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• إذا كان المَريضُ يُعانِي من ضعف في القلب, فيجب استشارةُ مقدِّم الرِّعاية الصحِّية.
• يجب مُراجَعةُ الأَدويَة الأخرى مع مقدِّم الرِّعاية الصحِّية, لأنَّ هذا الدَّواء قد لا يمتزج جيِّداً مع غيره من الأَدويَة.
• لا يَجوز تناولُ عشبة سانت جونز St. John's wort مع هذا الدَّواء, لأنَّ تَناولَها معه يُقلِّل من تأثيره.
• ربَّما لا يكون المريضُ في كامل وعيه, لذلك يجب تجنُّبُ القيادة ومختلف الأنشطة الأخرى حتَّى يعرف مدى تأثير هذا الدَّواء فيه.
• يجب تَجنُّبُ المَشروبات الكحوليَّة والأدوية الأخرى والمُنتَجات الطبيعيَّة التي تُهدِّئ من ردود أفعال المريض, وهذا يشتملُ على المسكِّنات ومهدِّئات الأعصاب ومثبِّطات المزاج ومضادَّات الهيستامين والأدوية الأخرى التي تُؤثِّر في الألم.
• يجب إخبارُ مقدِّم الرعاية الصحِّية بالنِّسبة للمرأة الحامِل أو التي تُخطِّط للحمل.
• يجب إخبارُ مقدِّم الرعاية الصحِّية إذا كانت المرأةُ ترضع رضاعةً طبيعيَّة من الثَّدي.

 

 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 2 مارس 2012