نقل الدم

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يقوم نقلُ الدم blood transfusion على أخذه من أحد الأفراد (المتبرِّع donor) وإعطائه إلى فردٍ آخر (المتلقِّي).

قد يحتاج الشخصُ إلى نقل الدم لعددٍ من الأسباب، بما فيها:

* للتعويض عن الدم المفقود خلال الجراحات الكبيرة أو الولادة أو الحوادث الشديدة.

* لمعالجة فقر الدم anemia الذي لم يستجب لمعالجاتٍ أخرى؛ وفقرُ الدم هو حالةٌ تكون فيها مستوياتُ الكريَّات الحمر منخفضةً عندَ المريض.

* لمعالجة اضطراب الدم الوراثيَّة، مثل الثلاسيميَّة thalassaemia أو فقر الدم المِنجلي sickle cell anaemia.

يمكن أن يرفضَ الشخصُ نقلَ الدَّم، ولكن لابدَّ من فهم عواقب ذلك جيِّداً قبلَ الرفض. ولكن، يمكن القيامُ ببعض المعالجات الطبِّية أو الجِراحات بأمان من دون نقل الدَّم.




الإجراء

يُعطَى الدَّمُ عادةً من خلال أنبوب بلاستيكي يُدخَل في أحد الأوردة في الذِّراع. وقد يستغرق نقلُ كلّ وحدة دم ما بين 30 دقيقة وأربع ساعات. واستناداً إلى مقدار الدم الذي يحتاج إليه الشخص، يمكن أن يكونَ الوقتُ اللازم لكامل هذا الإجراء طويلاً.




ما هي السرعةُ التي يُنقَل بها الدم؟

* يستغرق نقلُ وحدة (كيس) من كريَّات الدم الحمراء 2-3 ساعات عادةً؛ ولكن يمكن إعطاءُ وحدة من الدم بسرعةٍ أكبر، كما في معالجة النزف الشديد مثلاً.

* تُعطَى وحدةٌ من الصُّفيحات أو البلازما خلال 30-60 دقيقة.




سلامة الدم

المتبرِّعون بالدم هم متطوِّعون لا يتقاضون أجراً؛ ويجري اختيارُهم بعناية، ويخضعون لاختبارات للتأكُّد ما أمكَن من سلامة الدم الذي يتبرَّعون به. والهدفُ من ذلك هو الحدُّ من خطر تلوُّث الدم بالفيروسات، مثل فيروس التهاب الكبد سي، أو تلقِّي دم من زمرة غير مناسبة للشخص المتلقِّي.

قبلَ أن يتبرَّعَ الشخصُ بالدم، يُسأل عن صحَّته ونمط حياته وتاريخه الصحِّي. وبعدَ أخذ الدم، يجري فحصُه وتحرِّي ما يلي فيه دائماً:

* فيروس التهاب الكبد ب hepatitis B.

* فيروس التهاب الكبد سي hepatitis C.

* فيروس العوز المناعي البشري المكتسَب HIV والإيدز AIDS.

* الزُّهري syphilis.

* الفَيروسُ الأليف للِّمفاوِيَّاتِ التَّائِيَّة البَشَريَّة human T-cell lymphotropic virus (HTLV)؛ وهو فيروسٌ نادر، لكن قد يكون خطيراً، حيث قد يؤدِّي في بعض الأشخاص إلى نوعٍ مميت من ابيضاض الدم عادةً.

بالمقارنة مع الأخطار اليوميَّة الأخرى، يعدُّ احتمالُ نقل عدوى عبرَ نقل الدم نادراً.

لابدَّ من تحديد الزمرة الدمويَّة للشخص بدقَّة قبلَ نقل الدم المناسب له. ومن المفيد أن يرتدي الشخصُ بطاقة أو شريط تعريف يحتوي على التفاصيل الصحِّية له. كما يُطلب منه ذكر اسمه كاملاً وتاريخ ميلاده، ويجري تحرِّي التفاصيل على بطاقة التعريف قبلَ إعطاء أيّ وحدة دم. ويُراقَب الشخصُ عن كَثَب خلال نقل الدم إليه.




ماذا يُفعَل بالدم

عندما يتبرَّع الشخصُ بالدم، تُستعمَل معدَّاتٌ خاصَّة لفصل الدم إلى مكوِّناته، بما في ذلك:

* كريَّات الدم الحمراء red blood cells. وهي تنقل الأكسجين إلى جميع أنحاء الجسم، وتفيد في معالجة فقر الدَّم.

* الصُّفيحات platelets. تساعد على إيقاف النزف عندما يتعرَّض الشخصُ للجروح أو الإصابات؛ ويمكن نقلُ الصُّفيحات للوقاية من النزف الشديد في بعض فئات المصابين بنقص تعداد الصُّفيحات، مثل الذي يتلقَّون المعالجةَ الكيميائيَّة (لعلاج السرطانات).

* البلازما plasma. سائلٌ يشكِّل معظمَ حجم الدم، وهو يحتوي على العديد من العناصر المغذِّية التي تحتاج إليها خلايا الجسم، فضلاً عن البروتينات التي تساعد على تجلُّط الدم عندما ينزف المريض.

* كريَّات الدم البيضاء white blood cells. تفيد في مكافحة العدوى.

كلمات رئيسية: نقلُ الدم blood transfusion، متبرِّع، donor، فقر الدم، anemia، كريَّات الدم الحمراء، red blood cells، الصُّفيحات، platelets، البلازما، plasma، كريَّات الدم البيضاء، white blood cells




 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS CHOICES

 

أخر تعديل: 29 سبتمبر 2016