تفتيت الحَصاة

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يُعدُّ تفتيتُ الحصاة بموجاتٍ صادِمةٍ من خارِج الجسم extracorporeal shock wave lithotripsy أكثرَ أنواع تفتيت الحصاة شُيوعاً.

عندَ الخُضوع إلى هذا الإجراء، سيُقدَّم للشخص مُسكِّنات للألم أو أدوية لمُساعدته على الاستِرخاء قبلَ البدء به، كما تُقدَّم له أيضاً مُضادَّات حيويَّة، وقد يحتاج إلى التخدير العام.

ينطوي الإجراءُ على مرور أمواجٍ صادِمة ذات طاقة عالية، تُسمَّى الأمواج الصوتيَّة، عبرَ الجسم إلى أن ترتطِم بحصى الكلى، ويجري توجيهُ هذه الأمواج بالأشعَّة أو الأمواج فوق الصوتيَّة. إذا كان الشخصُ صاحياً، قد يشعر بشيءٍ يُشبُه النَّقر أو القرع عندَ البدء بالإجراء، حيث تقوم الأمواجُ بتفتيتِ الحصى إلى قِطع صغيرةٍ جداً.

يحتاج الإجراءُ إلى فترةٍ تتراوَح بين 45 إلى 60 دقيقةً تقريباً.

قد يجري تثبيتُ أنبوب عبر المثانة أو في الخلف إلى داخل الكلية، وذلك لتصريفِ البول منها إلى أن تخرج قطع الحصى الصغيرة من البدن؛ وقد تُستخدَم هذه الطريقةُ قبلَ أو بعد العلاج بتفتيت الحصاة.



 

 

 

كلمات رئيسية:
تفتيتُ الحصاة، lithotripsy، منظار الإحليل، ureteroscope، تفتيت الحصاة بموجاتٍ صادِمةٍ من خارِج البدن، extracorporeal shock wave lithotripsy، تفتيت الحصاة بالليزر، laser lithotripsy، تفتيت الحصاة بطريق الجلد، percutaneous lithotripsy، تفتيت الحصاة بالتنظير الداخليّ، endoscopic lithotripsy، تفتيت الحصيات الكلويَّة، renal calculi-lithotripsy.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 29 سبتمبر 2016