زولبيديم

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
ZOLPIDEM
الأسماء التجارية: أمبيين AMBIEN، ستيلنوكس STILNOX، زولبيجين ZOLPIGEN

• من المهمِّ إخبارُ الطَّبيب أو الصيدلانِي عمَّا يتناوله المريضُ من أدوية أخرى، بما فيها تلك الأدويةُ التي تُشتَرى من دون وصفة طبِّية والأدويةُ العشبية، قبل بدء العلاج بهذا الدَّواء. وبالمثل، يجب التحقُّقُ دائماً من الطبيب أو الصَّيدلانِي قَبلَ تناول أيَّة أدوية جديدة.
• يَزداد التَّأثيرُ المهدِّئ لهذا الدَّواء إذا جرى تَناولُه مع أحد الأدوية التَّالية، والتي يمكن أن تسبِّب النُّعاس أيضاً:
- الكُحول.
- مُضادَّات الصَّرع، مثل فالبروات الصُّوديوم Sodium valproate.
- مُضادَّات الذُّهان، مثل الكلوربرومازين Chlorpromazine والهالوبيريدول Haloperidol (وهما من الأَدوِية المُهَدِّئة والمُضادَّة للقَيء).
- الباكلوفين Baclofen (دواءٌ مُرخٍ للعَضلات).
- الباربيتورات Barbiturates (من الأَدوِية المُهَدِّئة والمُنَوِّمَة والمُضادَّة للاختِلاَج)، مثل الفينوباربيتال Phenobarbital والأموباربيتال Amobarbital.
البِنـزوديازبِّينات Benzodiazepine (من الأَدويةِ المُهَدِّئة والمُرخِية للعَضَلات)، مثل الديازيبام Diazepam والتِّيمازيبام Temazepam.
- مُثَبِّطات أُكسيدازِ أُحادِيِّ الأَمين MAOI (وهي من مُضادَّات الاكتئاب)، مثل الفينيلزين Phenelzine.
- أقراص النَّوم الأخرى.
- مُضادَّات الهيستامين المسكِّنة، مثل الكلوفينيرامين Chlorpheniramine والهيدروكسيزين Hydroxyzine والبروميثازين Promethazine.
- السِّيرترالين Sertraline (من مُضادَّات الاكتئاب).
- المسكِّنات الأفيونيَّة القويَّة، مثل المورفين Morphine والكُوديين Codeine؛ فإذا جرى استخدامُ هذه المسكِّنات الأفيونيَّة مع الزُّولبيديم، يمكن أن يُؤَدِّي ذلك إلى زِيادَةٍ في تأثير البهجَة الذي قد تُبديه هذه المسكِّنات. وهذا ما يمكن أن يؤدِّي بدوره إلى زيادة خطر الاعتماد النَّفسي على المسكِّن.
- بعض مُضادَّات الاكتئاب، مثل الأميتريبتيلين Amitriptyline والإيميبرامين Imipramine.
• قد تَزيد الأدويةُ التَّالية من مِقدار الزُّولبيديم في الدَّم، وهذا ما يمكن أن يزيدَ تأثيرَه كمهدِّئ، فضلاً عن زيادة خطر الآثار الجانبية. ونتيجةً لذلك، قد يحتاج الطبيبُ إلى وصفِ أقلَّ جرعةٍ من الزُّولبيديم إذا كان الشخصُ يتناول أياً من هذه:
- المضادَّات الحيويَّة الماكروليديَّة، مثل الإريثروميسين Erythromycin والكلاريثروميسين Clarithromycin.
- بعض الأَدوية المضادَّة للفُطريَّات، مثل الإِتراكونازول Itraconazole والكيتوكونازول ketoconazole والفلوكونازول Fluconazole.
- مُثبِّطات البروتياز protease inhibitors التي تُعالَج بها العَدوى بفيروس الإيدز، مثل الأَمبرينافير Amprenavir والأَتازانافير Atazanavir واللُّوبينافير Lopinavir والرِّيتونافير Ritonavir ... إلخ.
• قد تُقلِّل الأدويةُ التَّالية من مقدار الزُّولبيديم في الدَّم، وبذلك يمكن أن تجعلَ منه أقلَّ فاعلية. ونتيجة لذلك، قد يحتاج الطبيبُ إلى وصفٍ جرعة منه أعلى من العاديَّة إذا كان المريضُ يتناول أياً من هذه الأدويةُ:
- الكَربامازيبِّين Carbamazepine (دَواءٌ مُضادٌّ للاختِلاجِ ومُسَكِّن).
- الباربيتورات، مثل الأموباربيتال Amobarbital والفينوباربيتال Phenobarbital (من الأَدويةِ المُنَوِّمة والمُهَدِّئة والمُضادَّة للاختِلاج).
- الفينيتوئين Phenytoin (دَواءٌ مُضادٌّ للصَّرع ولاضطِرابِ نَظمِ القَلب).
- الرِّيفامبيسين Rifampicin (مُضادٌّ حَيَوِيٌّ).
- نبتة سانت جون Hypericum perforatum.
• يجب تجنُّبُ الأدوية الأخرى والمنتجات الطبيعيَّة التي تهدِّئ من أفعال الشخص وردود أفعاله, ويشتمل هذا على المسكِّنات ومهدِّئات الأعصاب ومثبِّطات المزاج ومضادَّات الهيستامين والأدوية الأخرى التي تؤثِّر في الألم.

 

 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 30 ابريل 2013