رائِحة البدن الكريهة (الصُّنَان)

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يُمكن أن تُصبِحَ رائِحةُ البدن كريهةً عند أي شخصٍ وصل إلى مرحلة البلوغ، ويُعدُّ الرِّجالُ أكثرَ عرضةً لهذا الأمر لأنَّهم يتعرَّقون أكثر من النِّساء عادةً.

تنطوي الأشياءُ التي يُمكنها أن تُفاقِمَ من رائِحة البدن على:

* الوزن الزائِد للبدن.

* تناوُل أطعِمةٍ غنيَّةٍ بالتوابِل.

* بعض المشاكِل الصحيَّة، مثل السكَّري.



 

 

 

كلمات رئيسية:
كلمات رئيسية: رائِحةُ البدن الكريهة، body odour، عرقُ الإبط، bromhidrosis، الغُدَد العرقيَّة، sweat glands، الغُدَد النَّاتِحة، eccrine glands، الغُدَد المُفتَرَزة، apocrine glands، فيرومونات، pheromones، مُضادَّات التعرُّق، antiperspirants، مُزِيلاتُ الرَّائِحة، deodorants، كلُوريد الألمنيوم، aluminium chloride، قطعُ الودِّي الصدريّ بالتنظير، endoscopic thoracic sympathectomy، التعرُّق المعاوِض، compensatory sweating، ذيفان السُّجقيَّة أو الوشيقِيَّة، botulinum toxin، البوتكس، botox.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 29 سبتمبر 2016