لسعات ولدغات الحشرات

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

تُسبِّبُ معظمُ لسعات ولدغات الحشرات حدوثَ ردَّات فعل صغيرة تقتصر على موضع اللدغة (ردَّات فعل موضعيَّة). ويمكن علاجُ هذه الحالات في المنزل عادةً؛ إلاَّ أنَّه يجب مراجعةُ الطبيب بأسرع وقتٍ ممكن إذا كانت الأعراضُ شديدة.

إزالة إبرة اللسع

ينبغي، عندَ إصابة شخصٍ بلسعة النحل، انتزاعُ الإبرة اللاسعة وكيس السمّ بأسرع ما يمكن عند بقائهما في الجلد. ويجب القيامُ بذلك عن طريق كشطهما إمَّا بالأظافر أو بشيءٍ يكون طرفُه صلباً، كبطاقة الصرَّاف.

يجب أن يكونَ الشخصُ حريصاً عند انتزاع إبرة اللسع على عدم نشر المزيد من السمِّ تحت الجلد، وعلى عدم ثقب كيس السم.

ينبغي أن يقومَ شخصٌ بالغٌ بإزالة إبرة اللسع عندما يتعرَّضُ طفلٌ للسعة نحلة.

لا يترك الزنابيرُ والدبابير إبرةَ اللسع في جلد ضحاياهم عادةً، لذلك فبإمكانهم تكرار اللسع مرَّةً أُخرى؛ فإذا لُسِعَ الشخص من قِبَلِ زنبورٍ أو دبُّورٍ واستمرَّ في طيرانه في المنطقة، فعلى الشخص مغادرة المنطقة بهدوء لتفادي التَّعرُّض للسعةٍ أخرى.

العلاجُ الأساسي

تُسبِّبُ لدغاتُ ولسعات الحشرات تورُّماً وحِكَّة، وتزول هذه الأعراضُ خلال عدَّة ساعاتٍ عادةً.

يمكن علاجُ اللسعات واللدغات الطفيفة كما يلي:

* غسل المنطقة المُصابة بالماء والصابون.

* وضع كمَّادات باردة (قطعة قماش مُبرَّدة بماءٍ بارد) فوقَ المنطقة المصابة لتخفيف التَّورُّم.

* عدم حكِّ المنطقة لأنَّها قد تُصاب بالعدوى (الحفاظ على أظافر أيدي الأطفال قصيرةً ونظيفة).

يُستَحسَن مراجعةُ الطبيب عند ازدياد الاحمرار والشعور بالحِكَّة، أو عند عدم زوالها بعدَ بضعة أيَّام.

المعالجة الإضافيَّة

إذا تسبَّبت اللدغةُ أو اللسعة بالشعور بالألم أو بالتَّورُّم، فيمكن كذلك القيام بما يلي:

* تغليف كيس من الثلج بمنشفة ووضعه فوق التَّورُّم.

* استعمال مسكِّنات الألم، كالباراسيتامول أو إيبوبروفين (ينبغي عدمُ استعمال الأسبرين عند الأطفال الذين لم تتجاوز أعمارهم 16 عاماً).

* استعمال البخَّاخات أو تطبيق الكريمات المحتوية على مخدِّر موضعي أو مضاد هيستامين أو هيدروكورتيزون خفيف (1%) على المنطقة المُصابة لمنع الشعور بالحِكَّة وحدوث التَّورُّم.

* استعمال الأقراص المضادَّة للهيستامين للمساعدة على تخفيف التَّورُّم.

إذا لاحظَ الطبيبُ أنَّ التَّورُّمَ الموضعيَّ شديد، فقد يُوصِي بشوطٍ قصيرٍ من الكورتيكوستيرويدات الفمويَّة، كالبريدنزولون، لمدَّة 3-5 أيَّام.

وإذا أُصيبَ الشخص بردَّة فعلٍ تحسُّسيَّة بعد لدغه أو لسعه، حتى لو كانت مجرَّد طفح جلدي (شرى)، فقد يصف الطبيبُ قلم الأدرينالين، حيث يُدرِّبُ الشخص على طريقة استعماله. كما يمكن إحالتُه إلى عيادة الأمراض التحسُّسيَّة لإجراء المزيد من الاختبارات والحصول على العلاج.

النفطَات (الفقاعات)

ينبغي عدمُ فقأ الفقاعات التي قد تظهر نتيجة لدغة الحشرة، لأنَّها قد تُصابَ بالعدوى.

لا تُسبِّبُ الفقاعاتُ شعوراً بالألم عادةً ما لم تنفجر وتكشف الجلدَ الجديد الذي تُغطِّيه. ولذلك، يُفضَّل استعمالُ ضماد لاصق لحماية منطقة الفقاعات.

اللدغات المُصابة بالعدوى

ينبغي مراجعةُ الطبيب عندَ امتلاء موضع اللدغة أو اللسعة بالقيح، والشعور بالإيلام عند لمسها، وكذلك عند تورُّم الغدد والشعور بالانزعاج مع ظهور أعراض شبيهة بأعراض الأنفلونزا.

قد يصفُ الطبيبُ مضادَّاتٍ حيويَّة فمويَّة. حيث ينبغي استعمالها لمدَّةٍ تتراوح بين 2-4 مرَّات يوميَّاً لمدَّة أسبوع.

ردَّات الفعل التحسُّسيَّة

يجب طلبُ المساعدة الطبيَّة الإسعافيَّة عند حدوث تورَّم أو الشعور بحِكَّة في مكانٍ آخرَ من الجسم، أو عند صدور صوت أزيز تنفُّسي أو المعاناة من صعوبة في البلع بعدَ اللدغة أو اللسعة، حيث تكون هناك ضرورةٌ للحصول على علاجٍ طبيٍّ إسعافي.

قد تشير معاناةُ الشخص من أعراض ردَّة فعلٍ جهازيَّة إلى وجود صدمة تأقيَّة anaphylactic shock. وقد يحتاج علاجُ هذه الصدمة إلى استعمال حقنة أدرينالين أو أدوية مضادَّة للهيستامين أو أكسجين أو تسريب محلول وريدي مباشرةً في الوريد.



 

 

 

كلمات رئيسية:
الدبابير، hornets، الانتبار، weal، الفقاعات، bullae، نفطات، blisters، ملاريا، malaria، الشرى الحطاطي، papular urticaria، الشرى، urticaria، الطفح القُرَّاصي، nettle rash، الأزيز التنفسي، wheezing، الوذمة الوعائيَّة ،angio-oedema ، بوريلا بورغدورفيري، borrelia burgdorferi ، داء لايم ،lyme disease ، ردَّة فعلٍ موضعيَّة صغيرة، a minor localised reaction ، اختبار حساسيَّة، allergy testing، ردَّة فعل موضعيَّة كبيرة، a large localised reaction (LLR) ، التَّورُّم، swelling، الحِكَّة، itching ، الطفح الجلدي، rash، ردَّة فعلٍ جهازيَّة، a systemic reaction (SR) ، تأق، anaphylaxis، المعالجة المناعيَّة، Immunotherapy ، إزالة التحسُّس، desensitization، الملاقط الرفيعة الرأس، fine-tipped tweezers، أداة استبعاد القُراد، tick removal tool، القوباء، impetigo، الْتِهابُ الهَلَل، cellulitis، التهاب الجُريبات، folliculitis، التهاب الأوعية اللمفيَّة، lymphangitis، اللَّبود الخِروَعي، Ixodes ricinus، التهاب السحايا، meningitis، الشلل الوجهي، facial palsy، التهاب الدماغ، encephalitis، التامور، pericarditis، فيروس غرب النيل، west nile virus، طفيلي بلازمود الملاريا المنجليَّة، parasite Plasmodium falciparum ، ثنائي إيثيل تولاميد، diethyltoluamide (DEET)، عدوى بالطفيليات، infestation، الناموسيَّة، mosquito net، دوخة، dizziness، ضعف، weakness، تنفط، blistering، ألم مفصلي، joint pain، احمرار، redness، تكدم، bruising، غثيان، nausea، قيء، vomiting، تسارع معدل ضربات القلب، fast heart rate، إسهال، diarrhoea، الشعور بالإغماء، feeling faint، عسر البلع، dysphagia، تشوش، confusion، تورم الغدد، swollen glands، كيس السم، venom sac، كمادات باردة، cold compress، حك، scratching، بردنزولون، prednisolone، مضاد هيستامين، antihistamine، صدمة تأقيَّة، anaphylactic shock

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 29 سبتمبر 2016