الورم الأرومي العصبي

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يمكن إجراءُ عددٍ من الاختبارات عندَ الاشتباه بإصابة الطفل بالورم الأرومي العصبي.

وقد تشتمل هذه الاختباراتُ على ما يلي:

  • اختبارات تحليل البول للتحرِّي عن وجود مواد كيميائية معيَّنة في البول، تقوم بإنتاجها خلايا الورم الأرومي العصبي.
  • تصوير أماكن مختلفة من الجسم للتحرِّي عن المناطق المصابة بالسرطان، مثل التصوير بالأمواج فوق الصوتية والتصوير المقطعي المحوسب CT scans والتصوير بالرنين المغناطيسي MRI scans.
  • ·      إجراء نوع خاص من التصوير ينطوي على حقن مادَّة تُلتَقَط بشكلٍ انتقائي من خلايا الورم الأرومي العصبي في أيِّ مكان من الجسم، ويُسمَّى هذا التصويرُ بميتا يودو بنزيل الغوانيدين mIBG scan.
  • يسمح فحصُ الخزعة (عيِّنة نسيجية للفحص المجهري) بالكشف عن السرطان، حيث تُستأصل العيِّنة تحت التخدير العام باستعمال إبرةٍ خاصة.

يمكن استئصالُ الكتلة جراحيَّاً إن كان موضعها يسمح باستئصالها بشكلٍ آمن، وليس من الضروري في هذه الحالة إجراء فحصٍ أوَّلي للخزعة.

ويمكن، بعدَ الانتهاء من إجراء هذه الاختبارات عادةً، تأكيد تشخيص الإصابة بالورم الأرومي العصبي، ومعرفة "المرحلة" التي وصل إليها.



 

 

 

كلمات رئيسية:
أرومات عصبيَّة، neuroblasts، الورم الأرومي العصبي، neuroblastoma، الغدد الكظريَّة، adrenal glands، التصوير بيودو بنزيل الغوانيدين المتبدِّل، mIBG scan، خزعة، biopsy.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 30 سبتمبر 2016