الورم الأرومي العصبي

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يكون مآلُ الورم الأرومي العصبي أفضل عادةً كلَّما كان الطفلُ المُصاب أصغر سنَّاً، واقتصرت الإصابة على موضعٍ واحد.

وقد لا تكون هناك ضرورةٌ لعلاج الأطفال الذين وصلت إصابتُهم بالورم الأرومي العصبي إلى المرحلة 4س دون ظهور أعراض، حيث إنَّ السرطانَ قد يزول من تلقاء نفسه.

يُستَعملُ العلاجُ الكيميائي عادةً وفقاً لمرحلة السرطان، وذلك لتقليص حجم الورم قبل استئصاله جراحيَّاً، ويتبع ذلك في بعض الأحيان استعمال العلاج الشعاعي للقضاء على أيَّة خلايا سرطانية متبقِّية.

تُعدُّ حوالى 50% من حالات الورم الأرومي العصبي من النوع العدواني، فقد يعود السرطانُ رغم استعمال العلاج المكثَّف. ومن الضروري في مثل هذه الحالات استعمال علاجٍ إضافيٍّ غالباً.



 

 

 

كلمات رئيسية:
أرومات عصبيَّة، neuroblasts، الورم الأرومي العصبي، neuroblastoma، الغدد الكظريَّة، adrenal glands، التصوير بيودو بنزيل الغوانيدين المتبدِّل، mIBG scan، خزعة، biopsy.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS Choices, UK

 

أخر تعديل: 30 سبتمبر 2016