تَحرِّي الأطفال حديثي الولادة

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يُجرى فحصٌ سريريٌّ كامل لجسم المولود عندَ ولادته مباشرةً، وذلك لفحص العينين والقلب والوركين، بالإضافة إلى الخصيتين عندَ الذكور. والهدفُ من هذا الفحص هو تحديد الأطفال حديثي الولادة الذين يُحتملُ إصابتُهم بحالاتٍ تحتاج إلى إجراء المزيد من الاختبارات أو إلى العلاج.

يُجرى هذا الفحص خلال 72 ساعة من الولادة، ثمَّ يُعاد إجراؤه ثانيةً عندما يتراوح عمرُ الرضيع بين 6-8 أسابيع، ذلك أنَّ ظهورَ بعض الحالات قد يستغرق بعض الوقت.

اختبار تحرِّي السمع عند الطفل حديث الولادة

يُجرى اختبارُ تحرِّي السمع عندَ الأطفال حديثي الولادة بعدَ الولادة مباشرةً. وإذا حدثت الولادة في المستشفى، فسوف يُجرى هذا الاختبارُ قبلَ مغادرة الأم ووليدها المستشفى؛ وإلاَّ فإنَّه سوف يُجريه مقدِّمُ الرعاية الصحيَّة خلال الأسابيع القليلة الأولى من عمر الطفل.

اختبار بقعة الدم (وخز الكعب heel prick) عند الطفل حديث الولادة

ينطوي اختبارُ بقعة دم عند الطفل حديث الولادة على أخذ عيِّنةٍ صغيرةٍ من دم المولود للتَّحرِّي عن 9 حالات صحيَّة نادرة وخطيرة.

عندما يُصبح عمرُ المولود حوالي 5 أيام، تقوم القابلة بجمع عيِّنةٍ من الدم من خلال وخز كعب المولود وعصره لإخراج بضع قطراتٍ من الدم، ووضعها على بطاقة بقعة الدم blood spot card. ثمَّ تُرسلُ هذه البطاقة إلى المخبر لفحصها.

قد يكون وخزُ الكعب مزعجاً إلى درجة بكاء الطفل، إلاَّ أنَّ كلَّ شيء ينتهي بسرعة كبيرة.



سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS Choices, UK

 

أخر تعديل: 30 سبتمبر 2016