شللُ بِل

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يشفى نحو 70 في المائة من المصابين بشلل بِل شفاءً تاماً، مع أو من دون معالجة.

ويلاحظ معظمُ الناس تحسُّناً في الأعراض بعدَ نحو 2-3 أسابيع، ولكن قد يستغرق الشفاءُ التام زهاء تسعة أشهر. ويتفاوت وقتُ الشفاء من شخصٍ إلى آخر، وهو يعتمد على حجم الضرر العصبي.

يُستعمَل البردنيزولون prednisolone، وهو نوعٌ من الستيرويدات القشريَّة، للتقليل من تورُّم العصب الوجهي.

يمكن أن يحتاجَ الأمرُ إلى الوقاية من بعض المشاكل إذا لم يكن المريضُ قادراً على إغلاق عينه. كما يمكن استعمالُ ضماد لإغلاق العين خلال النوم.



 

 

 

كلمات رئيسية:
شللُ بِل، شللُ بيل، Bell's palsy، الشلل الوجهي، facial paralysis، الشلل الوجهي الخِلقي، congenital facial palsy، فيروسَ الهربس، herpes virus، بردنيزولون، prednisolone، العصب الوجهي

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 30 سبتمبر 2016