عُسر الهضم

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

لا يحتاج معظمُ الأشخاص إلى طلب المساعدة الطبية عندَ معاناتهم من عُسر الهضم. إلاَّ أنَّه من الضروري مراجعةُ الطبيب عندَ تكرُّر الإصابة بعُسر الهضم بالتزامن مع وجود إحدى الحالات التالية:

  • عمر الشخص 55 عاماً أو أكثر.
  • فقدان غير مُتعمَّد للكثير من الوزن.
  • المعاناة من زيادة في صعوبة البلع (عُسر البلع dysphagia).
  • المعاناة من القيء المستمر.
  • الإصابة بفقر الدم الناجم عن نقص الحديد iron deficiency anaemia.
  • وجود كتلة في المعدة.
  • ظهور دم في القيء أو في البراز.

وبما أنَّ هذه الأعراضَ قد تكون علامةً على وجود إصابة بحالة صحيَّة كامنة، كقرحة المعدة stomach ulcer أو سرطان المعدة stomach cancer، لذلك قد يكون من الضروري تحويل الحالة لإجراء تنظيرٍ داخلي، بهدف استبعاد وجود أيِّ سببٍ خطيرٍ للإصابة.

التنظيرُ الداخلي هو الإجراء الذي يُفحصُ فيه الجزء الداخلي من الجسم باستعمال المنظار الداخلي endoscope (وهو أنبوبٌ رفيعٌ ومرن يحملُ ضوءاً وكاميرا في أحد طرفيه).

قد تتسبَّبَ الإصابةُ بعُسر الهضم الشديد severe indigestion بحدوث مشاكلَ صحيَّة طويلة الأجل في أجزاء من الجهاز الهضمي، كحدوث تندُّب في المريء أو تسرُّب لمحتوى المعدة .



 

 

 

كلمات رئيسية:
عُسر الهضم، Indigestion، dyspepsia، حرقة الفؤاد، heartburn، غثيان، nausea، تجشُّؤ، belching، قلس، regurgitating، مريء، oesophagus، حموضة، acidity، الأدوية المضادة للحموضة، antiacids، تنظير داخلي، endoscopy، عُسر البلع، dysphagia، قرحة المعدة، stomach ulcer، سرطان المعدة، stomach cancer.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS Choices, UK

 

أخر تعديل: 30 سبتمبر 2016