عُسر الهضم

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يُعرَّفُ عُسرُ الهضم indigestion بأنَّه ألمٌ أو انزعاجٌ في الجزء الأعلى من البطن (عُسر هضم dyspepsia)، أو أنَّه شعورٌ بألمٍ حارقٍ خلف عظم القص breastbone (حرقة الفؤاد heartburn).

قد يحدث عُسرُ الهضم بالتزامن مع حرقة الفؤاد، أو قد تحدث كلٌّ منهما بمعزلٍ عن الآخر. وتظهر الأعراضُ عادةً بعدَ تناول الطعام أو شرب السوائل مباشرةً.

تنطوي الأعراضُ المرتبطة بهذه الحالة على ما يلي:

  • الشعور بالامتلاء أو بالنفخة.
  • الغثيان.
  • التجشُّؤ belching.
  • حدوث قلس regurgitating للسوائل أو للطعام إلى المريء.

يُعدُّ عُسرُ الهضم من المشاكل الصحيَّة الشائعة التي تُصيبُ معظمَ الأشخاص، إلاَّ أنَّها تكون خفيفةً ومتباعدة في معظم الأحيان.




أسباب عُسر الهضم

يمكن أن يحدثَ عُسرُ الهضم نتيجة تعرُّض البطانة الحسَّاسة الواقية للجهاز الهضمي (الغشاء المخاطي mucosa) لحمض المعدة. يُخرِّبُ حمضُ المعدة البطانة، ممَّا يؤدي إلى حدوث تهيُّج والتهاب قد يُسبِّبان شعوراً بالألم.

لا يُعاني معظمُ الأشخاص المصابين بعُسرِ الهضم من التهابٍ في جهاز الهضم. لذلك، يُعتقدُ أنَّ أعراضَهم ناجمةٌ عن زيادة حساسية الغشاء المخاطي (للحموضة أو للتمدُّد stretching).

يكون عُسرُ الهضم مرتبطاً في معظم الحالات بتناول الطعام، رغم أنَّه قد يحدث نتيجة عواملَ أخرى، كالتدخين أو تناول الكحول  أو الحمل أو الشدَّة النفسيَّة أو استعمال أدوية معيَّنة.




العلاج المنزلي لعُسر الهضم

يستطيع معظمُ الأشخاص معالجةَ عُسر الهضم بإجراء تغييراتٍ بسيطةٍ على نظامهم الغذائي ونمط حياتهم، أو باستعمال عددٍ من الأدوية المختلفة، كالأدوية المضادة للحموضة antiacids.

ومن النادر جدَّاً أن تتسبَّبَ حالةٌ صحيَّةٌ كامنةٌ خطيرةٌ بحدوث عُسر الهضم. ولكن، ينبغي عند الاشتباه بهذا الاحتمال إجراءُ المزيد من الاستقصاء، كإجراء فحصٍ بالتنظير الداخلي endoscopy.




متى ينبغي مراجعة الطبيب؟

لا يحتاج معظمُ الأشخاص إلى طلب المساعدة الطبية عندَ معاناتهم من عُسر الهضم. إلاَّ أنَّه من الضروري مراجعةُ الطبيب عندَ تكرُّر الإصابة بعُسر الهضم بالتزامن مع وجود إحدى الحالات التالية:

  • عمر الشخص 55 عاماً أو أكثر.
  • فقدان غير مُتعمَّد للكثير من الوزن.
  • المعاناة من زيادة في صعوبة البلع (عُسر البلع dysphagia).
  • المعاناة من القيء المستمر.
  • الإصابة بفقر الدم الناجم عن نقص الحديد iron deficiency anaemia.
  • وجود كتلة في المعدة.
  • ظهور دم في القيء أو في البراز.

وبما أنَّ هذه الأعراضَ قد تكون علامةً على وجود إصابة بحالة صحيَّة كامنة، كقرحة المعدة stomach ulcer أو سرطان المعدة stomach cancer، لذلك قد يكون من الضروري تحويل الحالة لإجراء تنظيرٍ داخلي، بهدف استبعاد وجود أيِّ سببٍ خطيرٍ للإصابة.

التنظيرُ الداخلي هو الإجراء الذي يُفحصُ فيه الجزء الداخلي من الجسم باستعمال المنظار الداخلي endoscope (وهو أنبوبٌ رفيعٌ ومرن يحملُ ضوءاً وكاميرا في أحد طرفيه).

قد تتسبَّبَ الإصابةُ بعُسر الهضم الشديد severe indigestion بحدوث مشاكلَ صحيَّة طويلة الأجل في أجزاء من الجهاز الهضمي، كحدوث تندُّب في المريء أو تسرُّب لمحتوى المعدة .




 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS Choices, UK

 

أخر تعديل: 30 سبتمبر 2016