مشاكل الصِّمام المترالي

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

إذا كان الشخصُ يُعاني من حالةٍ شديدةٍ من القلس المترالي أو من انسدال الصمام المترالي أو من تضيُّق الصمام المترالي، فمن الضروري في هذه الحالات إجراءُ عمليةٍ جراحيةٍ للصمام.

تُجرى معظمُ عمليات الصِّمامات تحت التخدير العام، حيث تنطوي على فتح جرحٍ تحت منتصف عظم القص عادةً، إلاَّ أنَّ بعضَ الجرَّاحين يقومون وبشكلٍ متزايد بإجراء هذه العمليَّات من خلال فتح جروحٍ صغيرة بين الأضلاع (عملية "المدخل الجراحي الصغير 'minimal access').

يمكن إجراءُ الجراحة أحياناً باستعمال طريقة "من خلال الجلد"، والتي تتضمَّن إدخال قثطار (أنبوب رفيع مرن) في أكبر وريد في الرقبة أو الفخذ وتوجيهه إلى القلب. وتكون سرعةُ تعافي الأشخاص الذين يخضعون لهذه الطريقة أكبر، إلاَّ أنَّه لا يمكن التنبُّؤُ بنتائجها بالدرجة نفسها.

الإجراءاتُ الأكثر شيوعاً لمعالجة الصمام المترالي هي:

  • جراحة إصلاح الصِّمام المترالي mitral valve repair surgery.
  • جراحة استبدال الصِّمام المترالي mitral valve replacement surgery.
  • رأب الصِّمام بالبالون بطريق الجلد percutaneous balloon valvuloplasty

ويقوم الجرَّاح أو الطبيب المختص بالأمراض القلبية بشرح تفاصيل أيِّ إجراءٍ يرغب الشخص بمعرفته، بما في ذلك المخاطرُ والمنافع.

يمكن القيامُ بإجراءاتٍ مشابهة لإصلاح الصمام المترالي باستعمال الطرق عبر الجلد، إلاَّ أنَّه ليست هناك الكثير من المعلومات عنها، لأنَّها لا تُستَعمل على نطاق واسع، وما زال يكتنفُ استعمالَها بعضُ الغموض.

جراحة إصلاح الصمام المترالي

يُعدُّ إصلاحُ سدائل أو شُرفات الصمام المترالي من المعالجات الجراحية الرئيسية للقلس المترالي.

تُجرى الجراحةُ تحت تأثير التخدير العام، ويصل الجرَّاح إلى القلب من خلال شقٍ يُجريه على طول الصدر عادةً. كما قد يلجأ بعضُ الجرَّاحين إلى تطبيق هذا النوع من العمليات باستعمال طرق الجراحة التنظيريَّة، وما زالت ميِّزاتُ هذا النوع من العمليَّات الجراحيَّة قيدَ التقييم.

تُخاط سديلتا الصمام المترالي معاً أو تُقصَّا جزئيَّاً لتقليل كمية الدم المفقودة بالجريان الرجوعي، وذلك من خلال المحافظة على السديلتين مغلقتين معاً في أثناء كلِّ انقباضة للقلب.

ويكون هذا الإجراءُ ناجحاً عادةً، مع وجود فرصة قليلة لحدوث مضاعفات خطيرة.

جراحة استبدال الصمام المترالي

يُستَبدلُ الصمامُ المترالي عند عدم التمكُّن من إصلاح الصمام عادةً. ويكون من الضروري استبدالُه إذا كان مغطَّى بترسباتٍ كلسيةٍ أو عندَ عدم إمكانية تحرُّك سديلتي الصِّمام.

وفي أثناء إجراء الجراحة، يُستَبدلُ الصمامُ المترالي بصمامٍ ميكانيكي mechanical valve أو بصمامٍ بيولوجي bioprosthetic valve بديل، والذي يُؤخَذ من نسيجٍ حيواني.

وتُعدُّ هذه الجراحةُ من جراحات القلب المفتوح الكبيرة التي تُجرى تحت تأثير التخدير العام، والتي تنطوي على فتح شقٍّ على طول الصدر عادةً.

من الضروري استعمالُ أدويةٍ للوقاية من تجلُّط الدم، وذلك لفترة طويلة بعدَ إجراء الجراحة عادةً.

تكون نتيجةُ هذه العملية الجراحية ناجحةً عادةً، مع وجود فرصةٍ صغيرةٍ لحدوث مضاعفات خطيرة، إلاَّ أنَّ مخاطرَ حدوث مشاكل خطيرة مهدِّدة للحياة تكون أكبر من المخاطر في جراحة إصلاح أو ترميم الصمام المترالي عادةً.

رأب الصمام بالبالون بطريق الجلد

رأبُ الصمام بالبالون Balloon valvuloplasty، والذي يُعرَف كذلك ببضع الصِّوارِ المترالي بطريق الجلد percutaneous mitral commissurotomy، هو خيارٌ علاجيٌّ غير جراحي لتضيُّق الصمام المترالي. ويقوم به الطبيبُ الاختصاصي بالأمراض القلبيَّة عادةً مستعيناً بالتخدير الموضعي (يبقى الشخص مستيقظاً، ولكنه يشعر باخدرارالجلد).

يجري إدخالُ قثطار من خلال الجلد عبر وريدٍ كبيرٍ في الفخذ أو في العنق، ليصلَ إلى القلب. ويُوضَعُ طرفُ القثطار الذي يتَّصل به بالونٌ داخل الصمام الضيِّق؛ ثمَّ يُنفَخ البالون ويُفرَغ من الهواء عدَّة مرات لتوسيع فتحة الصمام، وذلك قبلَ إفراغ البالون من الهواء وسحبه.

ومن الشائع استعمالُ هذا الإجراء عند المرضى الشباب الذين ليس لديهم الكثيرُ من الترسُّبات الكلسيَّة على صماماتهم، وعند النساء الحوامل، وعند المرضى المعرَّضين لخطرٍ كبيرٍ من حدوث مضاعفات عند استبدال الصمام المترالي.

وتكون الثقةُ بهذه الطريقة وتوقُّع نتائجها أقلَّ من الثقة بنتائج المعالجة المباشرة للصمام، إلاَّ أنَّ التعافي يكون أسرعَ عادةً.



 

 

 

كلمات رئيسية:
الصِّمام المترالي، mitral valve ، الصِمام ثنائي الشُرَف، bicuspid valve، أُذين، atria، atrium، بُطين، ventricles، فشل القلب، heart failure، القَلَس المترالي، mitral regurgitation، القصور المترالي، mitral incompetence، جريان رجوعي، backflow، انسدال الصمام المترالي، mitral valve prolapse، التضيُّق المترالي، mitral stenosis، ضيق النَّفَس shortness of breath، رجفان أذيني، atrial fibrillation، ارتفاع ضغط الدم الرئوي، pulmonary hypertension، مرض القلب الروماتيزمي، rheumatic heart disease، حمى الروماتيزم، rheumatic fever، اعتلال عضلة القلب، cardiomyopathy، رأب الصمام بالبالون بطريق الجلد، percutaneous balloon valvuloplasty، جراحة إصلاح الصِّمام المترالي، mitral valve repair surgery، جراحة استبدال الصِّمام المترالي، mitral valve replacement surgery، bioprosthetic valve، بضع الصِّوارِ المترالي بطريق الجلد، percutaneous mitral commissurotomy.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS Choices, UK

 

أخر تعديل: 30 سبتمبر 2016