مُتلازِمة تيرنر

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

مُتلازِمةُ تيرنر Turner syndrome هي اضطرابٌ وراثيّ يُصِيبُ حوالى واحِدة من كل 2000 بنت صغيرةٍ، أي يُصِيبُ الإناث فقط، حيث يُوجد لدى الأنثى في الحالة الطبيعية صبغيَّان X (أي XX)، بينما يكون أحدُهما مفقوداً (X) عندَ من تُعاني من هذه المُتلازِمة.

يحدُث هذا الشكلُ الصبغيّ بشكلٍ عشوائيٍ عندما يكون الجنينُ في الرحم، وهو لا يرتبِطُ بعمر الأم.


علامات مُتلازِمة تيرنر

هناك طيفٌ واسِعٌ من الأعراض والعلامات المُميَّزة التي تظهر عندَ الإناث اللواتي لديهنَّ هذه المُتلازِمة عادةً، ويكون مُعظمهنَّ:

• قصيرات القامة، بالمُقارنة مع متوسِّط الطول.

• لديهنَّ مبايض غير مُكتملة التخلُّق أو النضج، ممَّا يُؤدِّي إلى ضعف الطمث والخصُوبة.

• قد لا تُشخَّص مُتلازِمةُ تيرنر إلّا عند سنّ البلوغ، حيث لا تظهر علاماتُ النضج الجنسي التي تترافق مع البلوغ عند الفتاة، أي طول القامة والتطوُّر الجنسي، ويحدُث هذا بين عُمر 8 و 14 عاماً غالباً.

يُمكن أن تختلِفَ العلامات الأخرى لهذه المُتلازِمة بشكلٍ ملحُوظ بين بنتٍ وأخرى.




عِلاجُ مُتلازِمة تيرنر

لا يُوجد شفاءٌ من متلازِمة تيرنر، ولكن يُمكن علاجُ العديد من الأعراض التي تترافق معها.

تحتاج البناتُ والنساء اللواتي لديهنَّ هذه المتلازِمة إلى فحوصاتٍ طبية مُنتظمةٍ للقلب والكلى والجهاز التناسليّ على مدى الحياة، ولكن من المُمكن أن يعشنَ وبشكلٍ نسبيّ حياة صحيَّة وطبيعيَّة.

ينخفِضُ متوسِّطُ العُمر المتوقَّع قليلاً عند هذه الشريحة من الإناث، ولكن يُمكن تحسينُ هذا من خلال الفحوصات الطبية المنتظَمة بهدف التعرُّف إلى المشاكل الصحيَّة المُحتَملة وعلاجها في مرحلةٍ مُبكِّرةٍ.




 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS CHOICES

 

أخر تعديل: 2 اكتوبر 2016