ارتفاع ضغط الدم الرئوي

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يجري الدمُ من الجانب الأيمن من القلب عبر الشرايين الرئوية لدى الشخص السليم، ليلتقطَ الأكسجين عند وصوله إلى الرئتين.

يعود الدمُ الغني بالأكسجين من الرئتين إلى الجانب الأيسر من القلب ليضخَّه في جميع أنحاء الجسم إلى العضلات، حيث توجد الحاجةُ إلى الأكسجين.

ويزداد الطلبُ على الأكسجين في أثناء ممارسة الرياضة أو الجهد البدني، لذلك تزداد سرعةُ ضربات القلب وتتَّسع الشرايين الرئويَّة عادةً للسماح بجريان كميةٍ إضافيَّة من الدم عبرها إلى الرئتين.

لكنَّ وجودَ ارتفاعٍ في ضغط الدم الرئوي يعني أنَّ جدران الشرايين الرئوية تصبح سميكة ومتيبِّسة، ممَّا يجعل من الصعب عليها أن تتمدَّدَ للسماح بجريان المزيد من الدم عبرها. وبدلاً من ذلك، فقد تحدث إعاقةٌ في الشرايين الرئوية ببسبب الجلطات الدموية، والتي يمكنها عرقلة جريان الدم أيضاً.

يُقلِّلُ انخفاضُ جريان الدم من قدرة الجانب الأيمن من القلب على ضخِّ الدم عبر الشرايين، ممَّا يعني أنَّ هذا الجزءَ من القلب سوف يبذل جهداً أكبر للقيام بوظيفته.

وإذا استمرَّ العمل المُجهد في الجانب الأيمن من القلب، فقد يَضعُفُ بشكلٍ تدريجي، ممَّا يُقلِّلُ من كفاءته في ضخِّ الدم، وقد يؤدِّي إلى الإصابة بفشل القلب heart failure.



 

 

 

كلمات رئيسية:
كلمات رئيسية: فرطُ ضغط الدم الرئوي، ارتفاع ضغط الدم الرئوي، pulmonary hypertension ، ضيق النفس، shortness of breath، ذبحة صدرية، angina، خفقان القلب، palpitations، جلطات دموية، blood clots، فشل القلب، heart failure، مخطط صدى القلب، echocardiogram، مخطط كهربائي للقلب، electrocardiogram، ارتفاع ضغط الدم الشرياني الرئوي، pulmonary arterial hypertension (PAH)، الأدوية المضادة للتخثر، anticoagulant medicines، أكسجين، home oxygen therapy، عُسر التنفس، breathlessness.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 2 اكتوبر 2016