نقصُ التِّستوستيرون

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يُحتمل أن يقومَ الطبيبُ بطلب إجراء اختبارٍ دموي للتحرِّي عن مستوى التستوستيرون. كما يمكن للشخص أن يتحقَّقَ من الأسباب الأخرى لظهور الأعراض، والتي تشتمل على الآثار الجانبيَّة للأدوية أو مشاكل الغدَّة الدرقية أو الاكتئاب.

إذا كانت نسبةُ التستوستيرون منخفضة، فقد يكون من المفيد اللُجوءُ إلى المعالجة الهرمونية، حيث يكون تركيبُ الدواء المستعمل من التستوستيرون الصناعي. ويمكن استعمالُه على شكل هلامة أو لصاقة أو حقنة أو زرعة.

قد تؤدِّي المعالجةُ إلى تخفيف الأعراض عندَ بعض الرجال؛ فهي قد تساعد على المحافظة على متانة العظام وقوَّة العضلات. ولكنَّ دورَ المعالجة الهرمونية في المساعدة على تدبير نقص التستوستيرون عندَ كبار السن ما زال مجهولاً.

هناك أخطارٌ لاستعمال المعالجة بالتستوستيرون؛ فهي قد تزيد من خطر حدوث نوبة قلبية أو سكتة دماغية. ويمكن أن تكونَ المعالجةُ الهرمونية غيرَ آمنةٍ عندَ الرجال المصابين بسرطان البروستات أو الثدي.



 

 

 

كلمات رئيسية:
نقص التستوستيرون، عوز التستوستيرون، تستوستيرون، testosterone، خصية، testicle، رغبة جنسية، sex drive، نطاف، sperm، انتصاب، erection.

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 4 اكتوبر 2016