الوقاية من مرض القلب

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
الوقاية من مرض القلب  - كافة

توجد طرقٌ عديدة يمكن أن تساعدَ على التقليل من مخاطر الإصابة بمرض القلب coronary heart disease (CHD)، مثل تخفيض ضغط الدم وإنقاص مستويات الكوليسترول.




اتباع نظام غذائي صحِّي ومتوازن

يُوصَى باتِّباع نظامٍ غذائيٍّ قليل الدهون وغني بالألياف، حيث يجب أن يحتوي على الكثير من الفواكه والخضار الطازجة (خمس حصص يوميَّاً) والحبوب الكاملة.

ينبغي تحديدُ كمِّية الملح المتناولة، بحيث لا تتجاوز 6 غرامات يومياً، لأنَّ تناولَ الكثير من الملح يؤدِّي إلى ارتفاع ضغط الدم. وتعادل كمِّية 6 غرامات من الملح ملءَ ملعقة الشاي.

يوجد نوعان من الدهون: الـمُشبعة saturated وغير المشبعة unsaturated، حيث ينبغي تجنُّبُ تناول الأطعمة المحتوية على الدهون المشبَعة، لأنَّها تؤدي إلى زيادة مستويات الكوليسترول السيِّئ في الدم.

ومن الأمثلة على الأطعمة الغنية بالدهون المُشبَعة:

* فطائر اللحم.

* النقانق وقطع اللحم الدهنيَّة.

* الزبدة.

* زبدة الغِي ghee ، وهي إحدى أنواع الزبدة التي تُستعمَل في الطبخ على الطريقة الهندية غالباً.

* الكريمة.

* الجبنة القاسية.

* الكعك والبسكويت.

* الأطعمة المحتوية على زيت جوز الهند أو زيت النخيل.

لكنَّ النظامَ الغذائي المتوازن ينبغي أن يحتوي على الدهون غير المشبعة، والتي ثبتَ أنَّها ترفع مستويات الكوليسترول الجيِّد، وتساعد على تقليل فرص حدوث أيِّ انسداد في الشرايين.

ومن الأمثلة على الأطعمة الغنية بالدهون غير المشبعة:

* زيت السمك.

* فاكهة الأفوكادو.

* المكسَّرات والبذور.

* زيوت تبَّاع الشمس وبذر اللفت والزيتون والزيوت النباتية.

كما ينبغي تجنُّبُ تناول الكثير من السكَّر، حيث إنَّ تناولَه بكثرةٍ قد يزيد من فرص الإصابة بداء السكري، والذي ثبتَ أنَّه يزيد كثيراً من فرص الإصابة بمرض القلب والأوعية.




زيادة النشاط البدني

تُعَدُّ المشاركةُ بين اتباع النظام الغذائي الصحِّي وممارسة الرياضة بانتظام الطريقةَ الأفضل للحفاظ على الوزن الصحي، حيث إنَّ المحافظةَ على الوزن الصحي تُقلِّلُ من فرص الإصابة بارتفاع ضغط الدم.

تؤدي ممارسةُ التمارين الرياضية بانتظام إلى زيادة كفاءة القلب والدورة الدموية، وتُخفِّض من مستوى الكوليسترول، وتحافظ على ضغط الدم ضمن المستويات الطبيعيَّة.




المحافظة على الوزن الصحِّي

يقوم أعضاءُ الفريق الطبِّي بإعلام الشخص عن الوزن المثالي المتوافق مع طوله وبنيته. ويمكن الاستعاضةُ عن ذلك بمعرفة مؤشِّر كتلة الجسم body mass index (BMI) باستعمال حاسبة مؤشِّر كتلة الجسم.




الإقلاع عن التدخين

يُقلِّلُ الإقلاعُ عن التدخين (بالنسبة للمدخِّنين) من خطر الإصابة بمرض القلب، لأنَّ التدخينَ من عوامل الخطر الرئيسية لحدوث التصلُّب الشرياني (العصيدي) atherosclerosis. كما أنَّه يتسبَّبُ بحدوث معظم حالات خُثار شرايين القلب لدى الأشخاص الذين تقلُّ أعمارُهم عن 50 عاماً.




الامتناع عن تناول الكحول

يجب الامتناعُ عن تناول الكحول، لأنَّه يزيد من خطر الإصابة بالنوبة القلبية heart attack.




المحافظة على ضغط الدم ضمن الحدود الطبيعية

يستطيع الشخصُ المحافظةَ على مستوى ضغط الدم ضمن الحدود الطبيعية من خلال اتباعٍ نظامٍ غذائيٍّ صحي، يحتوي على نسبة قليلة من الدهون المشبَعة والانتظام في ممارسة التمارين الرياضية، واستعمال الدواء المناسب لخفض ضغط الدم عندَ اللزوم.

يجب ألاَّ يتجاوز ضغطُ الدم 85/140 ملم زئبقي. كما ينبغي قياسُ ضغط الدم الأشخاص الذين يُعانون من ارتفاع ضغط الدم بانتظام.




المحافظة على مستوى سكَّر الدم ضمن الحدود الطبيعية

يكون خطرُ الإصابة بمرض القلب كبيراً عند مرضى السكري، إلاَّ أنَّ ممارسةَ الرياضة وضبط الوزن وضغط الدم تساعد مريضَ السكري على ضبط مستوى السكَّر في الدم.

يجب أن يكونَ مستوى ضغط الدم عند مريض السكري أقلَّ من 80/130 ملم زئبقي.




استعمال الأدوية الموصوفة

يمكن أن يستعملَ الشخصُ المصابُ بمرض القلب دواءً يساعده على تخفيف الأعراض التي يُعاني منها، ويُوقفُ حدوثَ مشاكل صحية أخرى.

لكن، إذا لم يكن الشخصُ مصاباً بمرض القلب، ولكنه يُعاني من ارتفاع مستوى الكوليستيرول أو من ارتفاع ضغط الدم أو من وجود تاريخٍ عائلية للإصابة بمرضٍ قلبي، فقد يقوم الطبيبُ بوصف أدويةٍ تَقيه من حدوث مشاكل صحِّية مرتبطة بالقلب.

من الضروري استعمالُ الدواء الموصوف واتِّباع تعليمات تناول الجرعة الصحيحة. كما ينبغي عدمُ إيقاف استعمال الدواء قبلَ استشارة الطبيب أولاً، لأنَّه من المحتمل أن يؤدِّي إيقافُه إلى تفاقم الأعراض، ويُعرِّض صحة المريض للخطر.




ضرورة ممارسة النشاط البدني بانتظام

يكون احتمالُ تعرُّض الأشخاص الذين لا يُمارسون الرياضة لنوبةٍ قلبية هو ضِعفي احتمال تعرُّض الأشخاص الذين يمارسون الرياضة بشكلٍ منتظم.

القلبُ هو عضلة، أي أنَّ ممارسةَ الرياضة تُحقِّقُ له فائدةً مثلما تُحقِّقُ للعضلات الأخرى، حيث يمكن للقلب القوي أن يضخَّ كميةً أكبر من الدم إلى أنحاء الجسم بأقلِّ جهدٍ ممكن.

وممارسةُ أيّ تمارين رياضية، كالمشي أو السباحة، تجعل القلبَ يعمل بشكلٍ أفضل، وتحافظ على صحَّته.




 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
NHS CHOICES

 

أخر تعديل: 12 اكتوبر 2016