بيلة الفينيل كيتون

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يخضع جميعُ الأطفال حديثي الولادة في الدول المتطوِّرة إلى فحصٍ روتيني للتَّحرِّي عن مستويات الفينيل ألانين المرتفعة. ويُجرى ذلك باستعمال اختبار وخز الكعب  heel prick test، والذي يكون خلال الأسبوع الأوَّل من ولادة الطفل.

ولإجراء هذا الاختبار، تُؤخّذُ عيِّنةٌ من الدم من كعب قدم الوليد للتَّحرِّي عن عددٍ من الحالات النادرة والخطيرة، والتي من ضمنها بيلةُ الفينيل كيتون.

وينبغي إجراءُ المزيد من الاختبارات عند اكتشاف الإصابة ببيلة الفينيل كيتون، وذلك لتأكيد التشخيص.

إذا أكَّد الاختبارُ الثاني وجودَ مستوياتٍ مرتفعة من الفينيل ألانين، فسيُحَوَّلُ الطفل إلى طبيبٍ مختصٍّ بمعالجة بيلة الفينيل كيتون. كما سيُحوَّلُ الأبوين إلى اختصاصي التغذية الذي سيُقدِّم إرشاداته بخصوص التغييرات التي ينبغي إجراؤها على النظام الغذائي للرضيع.

 

 

 

كلمات رئيسية:
بيلة الفينيل كيتون، phenylketonuria (PKU)، فينيل ألانين، phenylalanine، هيدروكسيلاز الفينيل ألانين، phenylalanine hydroxylase

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 2 نوفمبر 2016