التهاب الغدَّة الدرقيَّة

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يُعدُّ التِهابُ الدَّرَقِيَّةِ المَنسوبُ لهَاشيموتو Hashimoto's thyroiditis من الأمراض المناعيَّة. وهذا يعني أنَّ جهازَ المناعة يهاجم بشكلٍ خاطئ الغدَّةَ الدَّرقيَّة، مؤدِّياً إلى حدوث تورُّمٍ تدريجيّ وتضرُّر في الغدَّة.

وما دام أنَّ الغدَّةَ الدَّرقيَّة تتضرَّر ببطءٍ مع مرور الوقت، فإنَّها لن تكون قادرةً على إنتاج كميَّات كافية من هرمون الغدَّة الدَّرقيَّة. المصطلحُ الطبي لانخفاض مستويات هرمون الغدَّة الدَّرقيَّة في الدم هو قصور الدَّرقيَّة hypothyroidism.

يؤدي هذا إلى ظهور أعراض قصور الغدَّة الدَّرقيَّة، والتي تكون عامَّة جدَّاً وغير نوعيَّة، وقد تشتمل على:

  • · التَّعب.
  • · زيادة الوزن.
  • · الإمساك.
  • · الجلد الجاف.
  • · الاكتئاب.

قد يُسبِّب تورُّمُ الغدَّة الدرقيَّة أيضاً تشكُّل كتلةٍ في الحلق، وهي ما تُعرَف باسم الدُّرَاق goiter.

ويمكن أن تمرَّ أشهرٌ أو حتى سنوات على الإصابة بهذه الحالة قبل أن تُكتَشف، لأنَّ المرضَ يتفاقمَ ببطءٍ شديد.

لا يزال سببُ التهاب الغدَّة الدَّرقيَّة المَنسوبُ لهَاشيموتو غيرَ مفهوم، ولكن يبدو أحياناً أنَّه ينتقل وراثيَّاً من الآباء إلى الأبناء، ممَّا يدلُّ على أنَّ الجيناتِ "الوراثيَّةَ" قد تزيد من احتمال حدوث هذه الحالة.

كما يرتبط التهابُ الغدَّة الدَّرقيَّة المَنسوبِ لهَاشيموتو أيضاً مع حالاتٍ مناعيّةٍ أخرى، مثل داءُ أَدِيسون (القُصور الكُظرِيّ الأَوَّلِيّ) والنوع الأوَّل من داء السُّكَّري. وتُصيب هذه الحالةُ النساءَ اللواتي تتراوح أعمارهنَّ بين 30-50 عاماً عادةً.

لا يمكن الشفاءُ من التهاب الغدَّة الدَّرقيَّة المَنسوب لهَاشيموتو، لذلك فإنَّ المستويات المنخفضة لهرمون الغدَّة الدَّرقيَّة تكون دائمةً عادةً؛ إلاَّ أنَّه يمكن علاجُ الأعراض بسهولةٍ على الأغلب باستعمال ليفوثيروكسين Levothyroxine، والذي هو دواء بديل لهرمون الغدَّة الدَّرقيَّة، وينبغي استعمالُه مدى الحياة.

نادراً ما تكون هناك ضرورةٌ لإجراء عملٍ جراحي، كأن يكوزن الدُّراق (تضخُّم الغدَّة الدَّرقيَّة) مزعجاً بشكلٍ أو عندَ الاشتباه بوجود سرطان.



 

 

 

كلمات رئيسية:
التهاب الدرقية، غدة، غدة درقية، هرمون، هاشيموتو، كورفان، ليفوثيروكسين، تسمُّم درقي، صامت، مُحدث بالأدوية، إشعاع، عدوائي

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 13 ديسمبر 2016