التهاب الغدَّة الدرقيَّة

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

قد يحدث التهابُ الغدَّة الدَّرقيَّة أيضاً نتيجة استعمال بعض الأدوية ، والتي منها الإنترفيرون Interferon وأميودارون Amiodarone وليثيوم Lithium وصنفٌ من الأدوية لمعالجة بعض أنواع السرطانات (التي تشتمل على سونيتينيب Sunitinib)، وذلك إذا سبَّبت هذه الأدويةُ الضَّررَ للغُدَّة الدَّرقيَّة.

يمكن أن تكونَ هناك أعراضٌ لفرط نشاط الغدَّة الدَّرقيَّة أو أعراض لقصور الغدَّة الدَّرقيَّة، ولكنَّها تكون قصيرةَ الأجل عادةً، وقد تتحسَّن بعدَ إيقاف استعمال الدواء المُسبِّب لهذه الحالة. ورغم ذلك، فإنَّه يجب عدمُ إيقاف استعمال أيِّ دواءٍ موصوفٍ قبل مناقشة ذلك مع الطبيب أوَّلاً.

قد يُسبِّب التهابُ الغدَّة الدَّرقيَّة النَّاجم عن استعمال الأدوية في بعض الأحيان ألماً في المنطقة المُحيطة بالغدَّة الدَّرقيَّة.

ويمكن التخفيفُ من هذا الألم غالباً باستعمال مضادَّات الالتهاب غير الستيرويديَّة NSAIDs، رغم أنَّه قد تكون هناك ضرورةٌ لاستعمال أدوية كورتيكوستيرويديَّة Corticosteroid medications.



 

 

 

كلمات رئيسية:
التهاب الدرقية، غدة، غدة درقية، هرمون، هاشيموتو، كورفان، ليفوثيروكسين، تسمُّم درقي، صامت، مُحدث بالأدوية، إشعاع، عدوائي

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 13 ديسمبر 2016