الحَوادث عندَ الأطفال في المنزل

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يجب طلبُ الإسعاف مباشرةً في الحالات التالية:

-      إذا توقَّف الطفل عن التنفُّس.

-      إذا كان الطفلُ يعاني من صعوبة كبيرة في التنفُّس، ومن علامات ذلك ملاحظة أنَّ المنطقةَ تحت القفص الصَّدري تنسحب للداخل في أثناء التنفس.

-      إذا كان الطفلُ فاقداً للوعي أو يبدو غير مدركٍ لما يحدث حوله.

-      إذا لم يتمكَّن الأهل من إيقاظ الطفل.

-      إذا كانت هذه المرة الأولى التي يُصاب الطفل فيها بنوبة، وحتى لو بدا أنَّه يتعافى منها.

ينبغي اصطحابُ الطفل إلى قسم الطوارئ في المركز الطبي في الحالات التالية:

-      إذا كان يعاني من حمَّى ووهن شديد (نقص في الطاقة)، وذلك رغم إعطائه الباراسيتامول والإيبوبروفين.

-      إذا كان يواجه صعوبةً في التنفُّس (تنفُّس سريع أو لُهاث أو أزيز شديد).

-      إذا كان يعاني من آلامٍ شديدةٍ في البطن.

-      إذا كان مصاباً بجرحٍ لا يتوقَّف نزفه، أو أنَّ الجرح غائرٌ ومفتوح.

-      إذا كان يعاني من أذيَّة في الساق أو الذراع ولا يستطيع استعمالَ الطرف المُصاب.

-      إذا ابتلع سُمَّاً أو أيّة أدوية بطريق الخطأ.

إذا تعرَّض الطفلُ لحادث خطير، كالسقوط من مكان مرتفع، ولم يتمكَّن المسعف من معرفة ما إذا كان الطفل قادراً على الحركة أم لا، فيجب عليه أن يتأكَّد أولاً من أن الطفل دافئ، ثمَّ يطلب له الإسعاف.



 

 

 

كلمات رئيسية:
حوادث، الأطفال، المنزل، حروق، كسور، طوارئ

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 28 ديسمبر 2016