جِراحة ربط المعِدة بالمِنظار

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

قد تكون جِراحةُ إنقاص الوزن خياراً إذا كان الشخصُ يُعاني من البدانة الشَّديدة، ويعجز عن إنقاص وزنه من خلال النِّظام الغذائيّ والتمارين.

ليست جِراحةُ رَبط المعِدة بالمنظار "طريقةً سريعة" للتخلُّص من البدانة، ولكنَّها ستعمل على تغيير أسلُوب حياة الشخص بشكلٍ كبيرٍ، حيث سيترتَّب عليه اتِّباعُ نظامٍ غذائيٍّ ومُمارسة التمارين من بعدها؛ وفي حال فشل في هذا، قد تحدُث له مُضاعفاتٌ أو لن يُحقِّق المطلوب بالنسبة إلى إنقاص وزنه.

يجب أن يكونَ الأشخاصُ، الذين يخضعون إلى هذا النوع من الجراحة، لا يُعانون من مشاكل نفسيَّة ولا يُعاقِرون الخمرةَ وغيرَ مُدمنين على المخدِّرات.

يستخدم الأطبَّاءُ المقاييسَ التالية لمؤشِّر كتلة الجسم body mass index (BMI) عادةً للتعرُّف إلى الأشخاص الذين قد يستفيدون إلى أقصى درجة من جراحة إنقاص الوزن (يتراوح المؤشِّر الطبيعي لكتلة الجسم بين 18.5 و 25). قد ينصح الأطباءُ بهذه الجراحة إذا كان مؤشِّر كتلة الجسم للشخص:

• 40 أو أكثر، أي لديه حوالى 45 كيلوغراماً من الوزن الزائد (بالنسبة إلى الرِّجال)، وحوالى 36 كيلو غراماً (بالنسبة إلى النِّساء).

• 35 أو أكثر ويُعاني من مشكلة صحيَّة مهمَّة قد تتحسَّن بإنقاص الوزن، مثل انقطاع النَّفس في أثناء النَّوم sleep apnea والسكَّري من النَّوع الثاني وارتِفاع ضغط الدَّم ومرض القلب.



 

 

 

كلمات رئيسية:
ربط المعِدة، lab-band، ربط المعِدة القابل للتعديل بالمنظار، laparoscopic adjustable gastric banding، LAGB، جراحة البدانة، bariatric surgery، ربط المعِدة لإنقاص الوزن، weight loss gastric banding، جِراحةُ رَبط المعِدة بتنظير البطن، رَبط المعِدة عبر تنظير البطن جِراحةُ رَبط المعِدة بالمنظار، laparoscopic gastric banding، مؤشِّر كتلة الجسم، body mass index (BMI)

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 9 يناير 2017