النِّظام الغذائيّ بعدَ جِراحة المجازة المِعَدِيَّة

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يجب تناوُلُ الطعام ومضغه ببطءٍ وبشكلٍ كامِلٍ، وعدمُ ابتلاعه إلى أن يُصبِحَ طريَّاً، فالفتحةُ بين الجيبة الجديدة للمعِدة والأمعاء صغيرةٌ جداً، ويُمكن للطعام غير الممضوغ بشكلٍ كاملٍ أن يَسدَّها.

- يجب أن تتراوحَ الفترةُ التي يُمضيها الشخص في تناوُل الوجبة بين 20 إلى 30 دقيقة على الأقلّ؛ وعند التقيُّؤ أو الشعور بألم تحت عِظام الصَّدر في أثناء الأكل أو من بعده، قد يكون السبب هُو السرعة في تناوُل الطعام.

- يجِب تناوُلُ 6 وجباتٍ صغيرة خلال اليوم بدلاً من 3 وجباتٍ كبيرة، مع عدم تناوُل وجباتٍ خفيفة بينها.

- يجب التوقُّفُ عن الأكل بمُجرَّد الشعور بالشَّبع.

قد تُسبِّبُ بعضُ أنواع الطعام شيئاً من الألم أو الانزِعاج إذا لم يجري مضغُها بشكلٍ كاملٍ، مثل المعكرونة والرزّ والخبز والخضار الطازجة وأنواع اللحوم، ويُمكن جعلُ عملية هضمها أسهلَ عن طريق إضافة الصلصة قليلة الدُّهون والمرَق. تنطوي الأنواعُ الأخرى من الطعام الذي قد يُسبِّبُ الانزعاجَ على الطعام الجاف، مثل الذرة المحمَّصة والمكسَّرات أو الطعام الليفيّ مثل الكرفس والذرة.

يجب على الشخص شربُ كمية من الماء أو السوائل الخالية من السُّعرات الحراريَّة تصِل إلى ليترين يوميَّاً، كما يجب اتِّباعُ التعليمات التالية عند الشرب:

• عدم شُرب أي شيء لثلاثين دقيقة بعدَ تناوُل الطعام، وكذلك الأمر في أثناء الأكل، فالسوائلُ ستجعل الشخصَ يشعر بالشبع، وقد يحول هذا دون تناوله ما يكفي من الطعام الصحِّي، كما يُمكنها أن تُزلِّق الطعام أيضاً، وتجعل من السهل تناوُل كمية تتجاوز المطلوب.

• أخذ رشفات صغيرة عندَ الشرب وعدم أخذ شربة كاملة.

• استشارة الطبيب قبلَ استخدام أداة ماصَّة (شافطة)، نظراً إلى أنَّها قد تُدخِلُ الهواء إلى المعِدة.



 

 

 

كلمات رئيسية:
جِراحة المجازة المِعَديَّة، نظام غذائي، نقص الوزن، جراحة إنقاص الوزن، إنقاص الوزن

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 23 يناير 2017