انخفاض الحرارة

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
Hypothermia

مَتَى تَتَّصِل بالطَّبيب

img1

اِتَّصِل بالإِسعاف عندما يكون الشَّخصُ مصاباً بتخليط شديد أو اضطراب واضح في الكلام، وتشتبه بأنَّ لديه نقصاً في درجة الحرارة.

اِتَّصِل بالطَّبيب في الحالات التالية:

  • إذا بقيت درجةُ حرارة الشَّخص دون 35.6 م بعد ساعتين من التدفئة.
  • إذا كان الشَّخصُ المصاب طفلاً أو بالغاً مسناً؛ ومن المفيد الاتِّصال بالطَّبيب حتى إذا بدت الأَعرَاض خفيفة.

انخفاضُ درجة الحرارة هو نقصُ حرارة الجِسم عن الطبيعي، بسبب فقدانه للحرارة بشكل أسرع من القدرة على إنتاجها؛ وهو حالةٌ إِسعافية يمكن أن تُؤَدِّي إلى الوفاة بسرعة.

ليسَ هناك ما يجعل الشَّخص يُصاب بنقص الحرارة بسبب البرد فقط.

  • يمكن أن تُصابَ بها في درجات حرارة قدرها 10 م أو حتَّى أَكثَر في الطقس الرطب والمصحوب برياح.
  • يمكن أن يحصلَ في ماء بدرجة حرارة 15.6-21 م.
  • يمكن أن يُصابَ الأَشخاصُ غير النشيطين بنقص الحرارة في داخل منازلهم إذا لم يلبسوا ثياباً تؤمِّن الدفء الكافي.

لا تتجاهل العلاماتِ المنذرةَ الباكرة؛ فالمتزلِّج غالباً ما يفقد الكثيرَ من الحرارة قبل أن يلاحظَ حدوثَ مشكلة ما. وعندما يبدأ الشَّخص بالارتجاف بشدَّة أو يجيب بشكل غريب عن الأسئلة، توقَّع وجودَ نقص في الحرارة، واعمل على تدفئته بسرعة.


المعالجةُ المَنزِليَّة

تهدفُ المعالجةُ المَنزِليَّة أو الميدانية إلى إيقاف فقدان الحرارة، وإعادة تدفئة الشَّخص بشكل مأمون.

  • أخرج الشَّخص من المكان البارد والمصحوب بالرياح.
  • اِنزع الثيابَ الباردة والرطبة أوَّلاً، وأعطِ الشَّخص ثياباً جافة أو صوفية ليرتديها؛ أو دفِّئ الشَّخصَ بحرارة جسمك الخاصة بلفِّه ببطَّانية أو وضع حقيبة نوم حولك وحوله معاً.
  • أَعطِ الشَّخصَ سوائل دافئة وأَطعِمَة غنية بالطَّاقَة، مثل الحلويَّات. ولكن لا تُطعمه أو تُشربه إذا كان مصاباً بالتخليط أو الغشي؛ كما لا تعطِه الكحول أو الكافيين.
  • إذا لم تأتِ المعالجة المَنزِليَّة بنتيجة أو لا تستطيع الحصول على مساعدة، ضَع الشَّخص في حمَّام دافئ (37.9-40.6 م)، فذلك قد يسبِّب صدمة أو نوبة قلبية، ولذلك لا تقم بهذا الإِجرَاء إلاَّ كملاذ أخير.

العلاماتُ المنذرة الباكرة

  • الارتجاف.
  • برودة الجِلد وشحوبه.
  • فقدان الاهتمام أو القلق.
  • ضَعف المحاكمة.
  • بطء الحركات والكلام.

العلاماتُ المنذرة المتقدِّمة

  • برودة البَطن.
  • تيبُّس العضلات وقساوتها؛ ويمكن أن يتوقَّفَ الارتجاف إذا لم تنخفض درجةُ حرارة الشَّخص دون 32 م.
  • بطء النبض والتنفُّس.
  • الضعف أو النعاس.
  • التَّخليط.

ابقَ دافئاً

قُم بحماية نفسك عندما تخطِّط للخروج في الطقس البارد.

  • قُم بارتداء ثياب دافئة واقية من الرياح ومانعة للماء. لذلك، اِرتدِ الأقمشة التي تبقى دافئةً حتَّى عندما تَكون رطبة، مثل الصُّوف.
  • ارتدِ قبَّعةً دافئة.
  • حافِظ على يديك وقدميك جافَّتين.
  • اذهب إلى مأوى عندما تُصاب بالبلل أو البرودة.
  • كُل جيِّداً قبل الخروج، وتزوَّد بالمزيد من الطَّعام.
  • لا تشرب الكحولَ وأنت في جوٍّ بارد، لأنَّ ذلك يجعل جسمك يفقد الحرارة بسرعة.

ينبغي أن يحافظَ المسنُّون أو الأَشخاص غير النشيطين على درجة حرارتهم المَنزِليَّة فَوق 18.3 م، وأن يرتدوا ثياباً دفيئة.



 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
فريق التحرير في الموسوعة

 

أخر تعديل: 5 مارس 2012