النِّظام الغذائيّ والسَّرطان Diet and cancer

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

تَفحَّصت دِراساتٌ عديدة الصِّلةَ بين التغذية وسرطان الثَّدي. لذلك، وللتخفيضِ من خطر هذا السَّرطان، تنصح الجمعيةُ الأمريكيَّة للسرطان باتِّباع التعليمات التالية:

  • مُمارَسة النَّشاط البدنيّ بشكلٍ مُنتظَمٍ لعشر دقائق على الأقلّ في اليوم، ولخمس مرَّات في الأسبُوع.
  • الحِفاظُ على وزنٍ صحِّي للجسم طوالَ العمر.
  • تناوُل نظامٍ غذائيٍّ غنيٍّ بالفاكِهة والخُضار والحُبوب الكامِلة، واستهلاك ما لا يقلّ عن 300 غرامٍ من الفاكِهة والخُضار يومياً.
  • تجنُّب معاقرة الخمرة.

أشياءٌ أخرى يجب أخذُها بالاعتبار:

  • إنَّ المدخُول المرتفِع من الصُّويا soy (على شكلِ مُكمِّلات) محلّ جدل بالنسبة إلى النِّساء اللواتي شُخِّصَت إصابتُهنَّ بأنواع السرطان الحسَّاسة للهرمونات، وقد يكون اعتمادُ نِظامٍ غذائيٍّ يحتوي على كمياتٍ متوسِّطة من الصويا قبلَ مرحلة ما بعدَ البلوغ نافعاً.
  • قد تُقلِّلُ الرِّضاعةُ الطبيعيَّة من خطرِ إصابة الأمّ بسرطان الثَّدي أو المبيض.



 

 

 

كلمات رئيسية:
سرطان، وقاية، أورام، ورم، سرطان الثَّدي، سرطان البروستات، سرطان القولون، سرطان المُستَقيم، سرطان المعِدة، سرطان المريء

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 16 فبراير 2017