عضة الصقيع

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
Frostbite
عضة الصقيع - كافة

عضَّةُ الصقيع هي تثليجٌ أو تَجمُّد في الجِلد، وفي النُّسج التي تحته عندما تكون شديدة. ومن الأرجح أن تحصل في القدمين واليدين والأُذُنين والأنف والوَجه.

تعتمد شدَّةُ عضَّة الصقيع على مدَّة وجودك في البرد وشدَّته. كما أنَّ الرياح والهواء الرطب يزيدان الأمر سوءاً.

في عضَّة الصقيع الخفيفة (تُدعى قرصةَ الصَّقيع أحياناً):

  • قد يكون الجِلد شاحباً أو أحمر، ويمكن أن يكون واخزاً أو حارقاً.
  • عندما تُعيدَ تدفئة المنطقة فوراً، قد لا تتشكَّل الفقاعات أو ربَّما تسوء.
  • عندما تتفاقم عضَّة الصَّقيع:
  • يمكن أن يَبدو الجِلد قاسياً ومتجمِّداً ومتخدِّراً؛ ثمَّ قد تشعر لاحقاً بألم حارق أو نابض أو بارق.
  • قد تتشكَّل الفقاعاتُ عِندَ تدفئة الجِلد. ويمكن أن تَبدُو الفقاعات في الحالات الشديدة بشكل بقع دموية صغيرة تحت الجِلد.
  • يمكن أن يتجمَّدَ النَّسيج تحت الجِلد ويصبح قاسياً.
  • قد يصبح الجِلد في أسوء حالاته جافاً وأسود ومطَّاطياً؛ كما قد يحصل أَلَم مفصلي موجِع وعميق.

مَتَى تَتَّصِل بالطَّبيب

  • عندما يبدو الجِلدُ بلون أبيض أو أزرق، وذا قوام قاس ومطَّاطي وبارد، وهناك علامات لعضَّة الصَّقيع الشديدة. وأنت تحتاج إلى إعادة التدفئة الدَّقيقة وإعطاء المضادَّات الحيوية للوقاية من الضرر النَّسيجي الدائم والعَدوَى.
  • عندما تتشكَّل الفقاعات، لا تفقأها، لأنَّ خطرَ العَدوَى مرتفعٌ كثيراً.
  • عند ظهور علامات العَدوَى، وهي تَشتَمِل على زيادة الألم والتَّورُّم أو الدِّفء أو الاِحمرار، والخطوط الحمراء المتِّجِهَة من الجُرح، والقَيح والحُمَّى.

المعالجةُ المَنزِليَّة

  • ادخل إلى الداخل، أو ضَع على الأقل ما يحميك من الرياح الباردة.
  • قُم بالتحرِّي عن علامات نقص الحرارة، مثل الارتجاف الشَّديد والحركات العشوائيَّة والكلام المتلعثم والتخليط؛ وعالِج ذلك قبل معالجة عضَّة الصقيع.
  • قُم بحماية الجُزء المتجمِّد من الجِسم من المزيد من البرد.
  • لتدفئة المناطق الصغيرة (الأُذُنان، الوَجه، الأنف، الأصابع، أصابع القدم)، تَنفَّس عليها أو أَدخلها ضمن ثياب دافئة بجوار الجِلد العاري.
  • لا تحكَّ أو تُمسِّد المنطقة المتجمِّدة، لأنَّ ذلك قد يزيد من ضرر الجِلد والنَّسيج تحته؛ ولا تقم بالمشي على القدمين المصابتين بعضَّة الصقيع، إلاَّ إذا لم يكن لديك خيار آخر.
  • حافِظ على الناحية دافئةً، وارفعها فَوق مستوى قلبك؛ ولفَّها بالبطَّانيات أو بثياب ناعمة للوقاية من التَّكدُّم؛ واغمرها إن أمكن في ماء دافئ (40-42 درجة مئويَّة) لمدَّة 15-30 دقيقة.
  • عندما تتشكَّل الفقاعات، لا تَفقأها.
  • تَناوَلِ الإيبوبروفين أو الأسيتامينوفين (التَّايلينول) لتخفيف الألم.

 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

المراجع
فريق التحرير في الموسوعة

 

أخر تعديل: 5 مارس 2012