فقد الوعي أو الغيبوبة

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
Coma

اِتَّصِلْ بالإِسْعاف عِنْدَ فَقْدِ شخصٍ ما لوعيه لأكثر من بضع ثوان.

اِتَّصِلْ بالطَّبيب في الحالات التالية:

  • عندَ وُجود أيِّ نَزْف من المُسْتَقيم أو في البراز، أو وجود دم في البَوْل أو حصول نَزْف مهبلي غير متوقَّع.
  • عندَ إِصابَة الشَّخْص بالإِغْمَاء لمدَّة ثانية أو ثانيتين، مع استيقاظِه الآن.
  • عندَ إِصابَة الشَّخْص بالإِغْمَاء لثانية أو ثانيتين بعدَ إِصابَة الرأس، واستيقاظه الآن.
  • عندَ إِصابَة شَخْصٍ مريض بالسكَّري بالإِغْمَاء، حتَّى إذا كان مُسْتَيقظاً الآن، فهذا قد يدلُّ على حالة إِسْعافية من ارتفاع أو انخفاض في سكَّر الدم.
  • عندَ حُدوث الغشي أَكْثَر من مرَّة.

يُكونُ الشَّخْصُ المصاب بفقد الوعي غيرَ مدركٍ تَماماً لما يحصل، ولا يستطيع القيامَ بحركات هادفة.

عند حُدوثِ الإِغْمَاء، يمكن أن تفقدَ الوعيَ لفترة وجيزة (بضع ثوانٍ عادةً)؛ وأكثرُ ما ينجم ذلك عن الانخفاض العابر في جريان الدم إلى الدماغ. وعندما تسقط أو تقع، يتحسَّن جريانُ الدم وتستيقظ. كما أنَّ الإجهادَ أو الإِصابَة قد يُؤَدِّيان إلى الإِغْمَاء.

لا يدعو الغشيُ إلى القلق عادةً؛ ولكنَّه عندما يحصل بشكل متكرِّر، قد يكون مشكلة.

يدلُّ فقدُ الوعي لأكثر من بضع ثوانٍ على مشكلةٍ خطيرة عادة. وهناك عدَّةُ أسباب لحدوثه تَشْتَمِل على السكتةِ والصَّرْع والانخفاض أو الارتفاع الشديد لسكَّر الدم وإِصابَة الرأس وعدم القدرة على التَّنَفُّس وفرط الكحول أو جُرْعَة الأدوية والصَّدْمَة والنَّزْف ومشاكل ضربات القلب والنوبة القلبيَّة.

 

 

 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 3 مارس 2012