التغذية وأمراض الكلية المزمنة

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
  1. يَتَبوَّل معظمُ مرضى الكلى بشكلٍ قليل جداً (قلَّة البول oliguria) أو أنَّهم لا يَتبوَّلون على الإطلاق (انقطاع البَول unuria). ولذلك، فإنَّ تَقليل كمِّية البَول بين جلسات الغسل هامٌ جداً. ومن دون حدو التبوُّل، تتراكم السَّوائلُ في الجسم، ممَّا يؤدِّي إلى زيادة كمِّيتها في القلب والرِّئتين والبطن والسَّاقين والكاحِلين.

 

إنَّ هدفَ هذا النِّظام الغِذائي هو الحِفاظ على تَوازُن الشَّوارد الكهربيَّة والمعادِن والسَّوائل عندَ المرضى المُصابين بمرضٍ كلوي مزمن والذين يَقومون بغسل الكلية. ومن الضَّروري اتِّباع هذا النِّظام الغِذائي، وذلك لأنَّ غسلَ الكلية وحدَه لا يكفي للتخلُّص من جَميع الفضلات التي يُنتِجها الجِسم، كما قد لا يَكون بِمَقدور الكليةِ المريضَة تنقية الجسم من الفضلات والشَّوائب.

 

 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 6 مارس 2012