التخزينُ الآمِن للطَّعام

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)

يقلِّل التخزينُ الصَّحيح للطعام من خطر التسمُّم الغذائي. ولذلك، يجب اتِّباعُ النصائح التَّالية لضمان أن يكونَ الطعامُ الذي نتناوله آمناً دائماً.


التخزينُ في الثلاَّجة

يجب أن تُحفَظَ بعضُ الأطعمة في الثلاَّجة للمساعدة على إيقاف نموِّ الجراثيم. وتشتمل هذه الأطعمةُ على تلك التي يجب استخدامُها قبل تاريخ معيَّن، والأطعمة المطبوخة، والأطعمة الجاهزة للأكل مثل الحلويات واللحوم المطبوخة.

وفيما يلي كيفيَّة منع الجراثيم من النموِّ:

  • يجب المحافظة على درجة حرارة الثلاَّجة دون 5 ْم.
  • عند تَحضير الطعام، يجب إبقاؤه خارجَ الثلاَّجة لأقصر وقتٍ ممكن. ولكن، لابدَّ من التأكُّد من أنَّ الطعامَ قد بردَ قبلَ وضعه في الثلاَّجة. أمَّا إذا كان الطعام لا يزال ساخناً، فسوف يرفع درجةَ الحرارة في الثلاَّجة، وهذا ما يمكن أن يعزِّزَ نموَّ الجراثيم.
  • عندَ وجود بوفيه، يجب الحفاظ على المواد الغذائية مبرَّدةً إلى حين تقديمها.
  • ينبغي تبريدُ بقايا الطعام في أسرع وقتٍ ممكن (في غضون 90 دقيقة)، وتخزينها في الثلاَّجة. كما يجب تناولُ هذا الطعام المتبقِّي في غضون يومين.
  • يجب حفظُ البيض في صندوقه في الثلاَّجة.
  • لا يجوز وضعُ المعلَّبات المفتوحة في الثلاَّجة، لأنَّ الجراثيمَ الموجودة على المعدن يمكن أن تنتقلَ إلى محتويات العلبة. ولذلك، ينبغي نقلُ المحتوياتُ إلى حاوية تخزين أو وعاء مغطَّى.
  • يجب التأكُّد من أنَّ الثلاَّجةَ لا تزال نظيفةً وتعمل بشكلٍ جيِّد. لذلك، ينبغي تنظيفُها بانتظام؛ فبقايا الطَّعام تتراكم بمرور الوقت، ويمكن أن تزيدَ من خطر التلوُّث المتبادَل.

الفرق بين العبارتين "يُفضل أن يُستخدم قبل" و "يجب أن يُستخدم قبل"

  • الطعامُ الذي كُتبَ عليه "يجب أن يُستخدَم قبل use by date" يفسد بسرعة. ويمكن أن يكونَ تناولُه بعد هذا التاريخ خطراً.
  • أمَّا الطعامُ الذي كُتبَ عليه "يُفضَّل أن يُستخدَم قبل best before date" فهو أطول عمراً. وينبغي أن يكون آمناً للأكل، ولكن قد لا يكون في أفضل جودته بعدَ هذا التاريخ.

الأطعمةُ التي يجب أن تُستخدَم قبل تاريخٍ معيَّن

لا يوجد طعامٌ يدوم إلى الأبد، ولكن من المفيد تخزينُه. وتحمل معظمُ الأطعمة المعبَّأة مسبقاً إمَّا عبارة "يُفضَّل أن يُستخدَم قبل" أو عبارة "يجب أن يُستخدَم قبل".

يمكن أن يكونَ الطعامُ ذا مظهر ورائحة مناسبين حتَّى بعدَ انتهاء صلاحية استخدامه، لكن هذا لا يعني أنَّه آمنٌ للأكل، حيث قد يكون ملوَّثاً.


تخزينُ اللحوم

بالنسبة للحوم بشكلٍ خاص، من المهمِّ تخزينٌها بشكلٍ آمن في الثلاَّجة لوقف الجراثيم عن الانتشار وتَجنُّب التسمُّم الغذائي:

  • يجب تخزينُ اللُّحوم والدواجن النيِّئة في حاوياتٍ نظيفة ومُحكَمة الغَلق على الرفِّ السفلي من الثلاَّجة، بحيث لا يمكن أن تلامسَ أو تنقِّط على غيرها من المواد الغذائيَّة.
  • ينبغي اتِّباعُ تعليمات التخزين الموجودة على اللُّصاقة، وتجنُّب أكل اللحوم بعد انتهاء تاريخ صلاحية الاستخدام.
  • لابدَّ من الحافظة على اللحوم المطبوخة منفصلةً عن اللحوم النيِّئة.

التجميدُ وإزالة التجميد (التَّذويب)

يكون تجميدُ اللحوم والأسماك آمناً ما دمنا نلتزم بما يلي:

  • تجميدها قبلَ تاريخ انتهاء صلاحية استخدامها.
  • إذابة اللحوم والأسماك جيِّداً قبل الطهي. ومن المعلوم أنَّ الكثيرَ من السوائل تخرج عندما يُذاب اللحم، لذلك يجب وضعُه في وعاء لوقف انتشار الجراثيم الموجودة في العُصارة إلى أطعمة أخرى.
  • يمكن القيام بالإذابة في الميكروويف إذا كان الهدفُ هو طهي الطعام على الفور؛ وإلاَّ يجب وضعُه في القسم السفلي من الثلاَّجة (البراد) ليذوب الجليد ببطء.
  • يجب طهيُ الطعام حتَّى تشملَ الحرارة كاملَ أجزائه. كما يجب تناولُه في غضون 24 ساعة من إزالة الجليد عنه.

 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 6 مارس 2012