أَسيتات كورتيزون

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
CORTISONE ACETATE
الاسم التجاري: كورتون CORTONE

التصنيف العلاجي للدواء والجرعة الدوائية

  • دواءُ أَسيتات الكورتيزون Cortisone Acetate هو من هُرموناتِ الغُدَّة الكظريَّة، بفيد كعَاملٌ مُضادٍّ للالتهاب والتحسُّس.
  • يُعطى الدَّواءُ للبالغين عن طَريق الفَم بمقدار 25-300 ملغ/اليوم على دفعاتٍ كلَّ 12-24 ساعة أو حسب الحالة وتَوصياتِ الطَّبيب.

آلية عمل الدواء

يَنتَمي أَسيتاتُ الكورتيزون إلى مجموعةٍ من الأَدوِيَة المعروفة باسم الستيرويداتِ القشرية، والتي يَجري استخدامُها لتَقليل الالتهاب؛ فالالتهابُ يحدث نتيجة للتحسُّس أو التهيُّج، وينجم عن تَسرُّب المواد التي تُعدُّ مهمَّةً في الجهاز المناعي. وهذه المواد تسبِّب توسيعَ الأوعية الدَّموية، ممَّا يُؤدِّي إلى أنَّ تصبحَ المنطقةُ المتضرِّرة حمراءَ ومنتفخة وحاكَّة ومؤلمة. تَقوم الستيرويداتُ القشريَّة من خِلال العمل داخل الخلايا لتقليل إطلاق هذه المواد في منطقةٍ معيِّنة، ومن ثَمَّ تقليل التورُّم والاحمرار والحكَّة.


دَواعي استِعمال الدَّواء

  • يُستَعمَل هذا الدَّواءُ كبديل عن هُرمون الغُدَّة الكظرية "فَوق الكلوية".
  • يُستَعمَل هذا الدَّواءُ لتخفيف أعراض التحسُّس.
  • يُستَعمَل هذا الدَّواءُ في مُعالجَة داء أديسون (مرض ناشئ عن اختلال الغُدَّة الكظريَّة "فَوق الكلويَّة").
  • يُستَعمَل هذا الدَّواءُ في مُعالجَة التهاب المفاصل.
  • يُستَعمَل هذا الدَّواءُ في مُعالجَة التحسُّس الصَّدري (الأزمة الربويَّة).
  • يُستَعمَل هذا الدَّواءُ في مُعالجَة تورُّم المخِّ أو الوذمة الدِّماغيَّة.
  • يُستَعمَل هذا الدَّواءُ في مُعالجَة مرض الانسداد الرئوي المزمن.
  • يُستَعمَل هذا الدَّواءُ في مُعالجَة الأمراض التي تحتاج إلى مُضادَّاتِ الالتهاب أو تثبيط المناعة في الجِسم عندَ الحاجة.
  • يُستَعمَل هذا الدَّواءُ في مُعالجَة أماكن الالتِهاب في الجِسم.
  • يُستَعمَل هذا الدَّواءُ في مُعالجَة أمراض ابيضاضِ الدَّم (اللُّوكيميا) أو أورام الغُدَد اللمفيَّة.
  • يُستَعمَل هذا الدَّواءُ في مُعالجَة رَفضِ الأعضاء المزروعَة.
  • يُستَعمَل هذا الدَّواءُ في مُعالجَة مرض السَّاركويد sarcoidosis (أورام حبيبيَّة في مختلف الأنسجة).
  • يُستَعمَل هذا الدَّواءُ في مُعالجَة أنواع مختلفة من الطفح الجلدي.
  • يُستَعمَل هذا الدَّواءُ في مُعالجَة إصابات النُّخاع الشوكي.
  • يُستَعمَل هذا الدَّواءُ في مُعالجَة مرض التهاب القولون التقرُّحي.

مَوانِعُ اِستِعمال الدَّواء

  • إذا كان لدى المَريض تَحَسُّسٌ تجاه أسيتات الكورتيزون أو أيِّ مكوِّنٍ آخر من هذا الدَّواء.
  • يجب إطلاع مُقَدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا كان لدى المَريض تَحَسُّس لأيِّ دواء آخر.
  • يجب الإبلاغُ عن التَّحسُّس الذي أصاب المريضَ والكيفيَّة التي أثَّر بها فيه. ويتضمَّن ذلك الكشفَ عن وجود طفح أو بثور أو حكَّة جلديَّة أو ضيق في التنفُّس أو صَفير عندَ الشَّهيق أو سُعال أو تَورُّم الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحَلق، أو أيَّة أعراض أخرى مُصاحبَة لاِستِعمال الدَّواء.
  • إذا كان المَريضُ يعانِي من عدوى مِكروبيَّة شَديدة.

ما هي الطَّريقةُ المُثلى لاستِعمال هذا الدَّواء؟

  • يَجري تَناوُلُ هذا الدَّواء في الصباح إذا كان المَريضُ يَتناول جرعةً واحدة يومياً.
  • يجري تَناوُلُ هذا الدَّواء مع الطَّعام.
  • يمكن تَناوُلُ الكالسيوم والفيتامين د (D) حسب تَوصِيات وإرشادات مُقَدِّم الرِّعاية الصحِّية.

تَداخلُ الدَّواء مع الطَّعام

  • يَجري تَناوُلُ هذا الدَّواء في الصباح إذا كان المَريضُ يَتناول جرعةً واحدة يومياً.
  • يجري تَناوُلُ هذا الدَّواء مع الطَّعام.
  • يمكن تَناوُلُ الكالسيوم والفيتامين د (D) حسب تَوصِيات وإرشادات مُقَدِّم الرِّعاية الصحِّية.
  • يجب تَجنُّبُ المشروبات الكحوليَّة.

تَداخلُ الدَّواء مع الأدوية الأخرى

يمكن أن تكونَ التَّفاعلاتُ الدَّوائية مع الأدوية المدرجة لاحقاً هامَّةً سَريرياً. لذلك، يجب استِشارةُ الطَّبيب بشأنها:

  • الأَدوِيَة التي تُحفِّز على الإنزيمات الكبديَّة، مثل الفينيتوئين Phenytoin (دَواءٌ مُضادٌّ للصَّرع ولاضطِرابِ نَظمِ القَلب) والباربيتورات (مثل الأموباربيتال Amobarbital والفينوباربيتال Phenobarbital، وهي من الأَدويةِ المُنَوِّمة والمُهَدِّئة والمُضادَّة للاختِلاج)، والرِّيفامبين (مُضادٌّ حَيَوِيٌّ) Rifampin؛ ممَّا قد يستدعي زيادَةَ جرعة الدواء لتَحقيق الاستجابة المطلوبة.
  • قد تعيق بعضُ الأَدوِيَة، مثل بعض الأَدوية المضادَّة للفُطريَّات (كالإِتراكونازول Itraconazole والكيتوكونازول Ketoconazole والفلوكونازول Fluconazole) استقلابَ هذا الدَّواء، وتُقلِّل إزالته. ولذلك ينبغي ضبطُ جرعة الستيرويد لتجنُّب السمِّية.
  • السَّاليسيلات، مثل الأسبرين Aspirin.

ماذا أَفعَل إذا تأخَّرتُ عن مَوعِد إحدى الجرعات؟

  • يجب استعمالُ الجرعة المنسيَّة في أسرع وقتٍ ممكن.
  • إذا حانَ الوقتُ للجرعة التالية، فلا يجوزُ استِعمالُ الجرعة المنسيَّة، بل تُتبَّع مَواعيدُ الجدول المنتظم المعتاد.
  • يجب تَجنُّبُ استِعمال جرعةٍ مزدوجة أو جرعات زائدَة.
  • لا يَجوزُ تغيُّر الجرعة أو التوقُّفُ عن تناول الدَّواء إلاَّ بعدَ استشارة مُقَدِّم الرِّعاية الصحِّية.

ما هي الاحتياطاتُ التي يَجب مُراعاتُها لدى تَناوُل هذا الدَّواء؟

  • يجب تَجنُّبُ نفاد الدَّواء, والاحتِفاظ بعبوةٍ أخرى لاستعمالها إذا ما انتهت الأولى.
  • يُنصَح بحمل بطاقة تحذير طبِّي لمن يُعاني من المرض.
  • إذا كان المَريضُ يعانِي من مرض السكَّري, يجب استِشارة مُقَدِّم الرِّعاية الصحِّية، فقد يحتاج إلى زيادة جرعة أَدوِيَة السكَّري.
  • إذا كان المَريضُ يعانِي من ارتفاع ضغط الدَّم, يجب استِشارة مُقَدِّم الرِّعاية الصحِّية.
  • إذا كان المَريضُ يُعالج من أيَّة عدوى مِكروبية, يجب استِشارة مُقَدِّم الرِّعاية الصحِّية.
  • إذا كان المَريضُ يعانِي من ضعف بالقلب, يجب استِشارة مُقَدِّم الرِّعاية الصحِّية.
  • يجب إِخبارُ طَبيب الأسنان والجرَّاح ومقدِّم الرِّعاية الصحِّية عندَ تناول هذا الدَّواء.
  • يجب مُراجَعةُ الأَدويَة الأخرى مع مقدِّم الرِّعاية الصحِّية, لأنَّ هذا الدَّواء قد لا يمتزج جيِّداً مع غيره من الأَدويَة.
  • يجب تَجنُّبُ المشروبات الكحوليَّة.
  • يجب إخبارُ مقدِّم الرِّعاية الصحِّية بالنِّسبة للمرأة الحامِل أو التي تُخطِّط للحَمل.
  • يجب إخبارُ مقدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا كانت المرأةُ ترضع رضاعةً طبيعيَّة من الثَّدي.

ما هي التَّأثيراتُ الجانبيَّة الشَّائعة لهذا الدَّواء؟

  • ارتفاع نسبة السكَّر في الدَّم, وهو يعود إلى طبيعته بعد إيقاف الدَّواء عادة.
  • زيادة خَطَر العَدوَى. ولذلك، يجب تَجنُّبُ الزحام والأشخاص المصابين بعدوى أو نزلة بَرد أو أنفلونزا.
  • آلام في منطقة البطن.
  • غَثيان أو قيء. ويمكن أن يفيدَ استعمالُ وجبات صغيرة متكرِّرة والعناية بنظافة الفم ومص حلوى جافَّة أو مَضغ اللبان "العلكة" للتَّخفيف من ذلك.
  • زيادة في الوزن.
  • تغيُّر في توزيع الدهون في الجِسم.
  • ضعف في العِظام في حالة تناوله لفتراتٍ طويلة.
  • ضعف بالعضلات.
  • تغيُّرات في الجلد (حب الشباب, خطوط بيضاء, بطء الشفاء, نمو الشعر في غير أماكنه المألوفة).
  • مياه بيضاء بالعين (السَّاد) أو مياه زرقاء (الجلوكوما) في حالة الاستِعمال لفترةٍ طويلة.

ماذا يَجب على المَرء مُراقبتُه عندَ تَناوُل هذا الدَّواء؟

  • التغيُّر الذي يَطرأ على الحالة الخاضعة للعلاج: هل حدث تَحسُّن؟ هل ساءت الحالةُ أم لم يَطرأ عليها أيُّ تَغيُّر؟
  • متابعة تحليل السكَّر حسب توصيات وإرشادات مُقَدِّم الرِّعاية الصحِّية.
  • إذا كان الطفلُ يُستَعمَل هذا الدَّواء, فيجب متابعة نموِّه بدقَّة.

ما هي الأَسبابُ التي تدعو لاستدعاء مُقَدِّم الرِّعاية الصحِّية (الطَّبيب) على الفَور؟

  • عندَ الشكِّ في حُدوث تَعاطي جرعةٍ زائدة، يجب الاتِّصالُ بمركز معلومات الأَدويَة والسُّموم المَحلِّي أو الطَّبيب على الفَور.
  • ظُهور عَلامات حُدوث ردَّة فعل خَطيرة على الحياة، ويتضمَّن ذلك الصَّفيرَ خلال التنفُّس والإحساس بضيق في الصَّدر, الحمَّى, الحكَّة, سُعال شديد, ازرقاق في لون الجلد, نوبات صرعيَّة, أو تورُّم في الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحلق.
  • ظُهور أعراض أو علامات العَدوى المِكروبيَّة، وهذا يشتمل على الحمَّى أو الرعشة أو التهاب الحلق الشَّديد أو أَلَم الأذن أو الجيوب الأنفية, أو السُّعال, أو زيادة القشع أو تَغيُّر لونه, أو الأَلَم أثناء التبوُّل, أو قرحات الفم, أو الجرح الذي لا يلتئم, أو الحكَّة أو أي أَلَم في الشَّرج.
  • انخفاض شديد في نسبة السكَّر في الدَّم أو ارتفاع شديد في نسبة السكَّر في الدَّم.
  • الإِحساس بإِرهاقٍ شَديد أو وهن وعدم استقرار, رعشة, تَسَرُّع ضربات القلب, عدم التَّركيز, تعرُّق أو دوخة (إذا حدثت أيٌّ من هذه الأعراض، فقد تكون بسبب جرعةٍ منسية أو نتيجة إيقاف الدَّواء).
  • آلام أو ضيق بالصدر أو تَسَرُّع ضربات القلب.
  • صعوبة في التنفُّس.
  • غثيان أو قيء شَديد.
  • إسهال شَديد.
  • زيادة ملحوظة في الوزن.
  • الطَّفح.
  • عَدوى مهبليَّة بالفُطريَّات عندَ النِّساء، مترافقة بحكَّةٍ أو مفرزاتٍ مهبليَّة.
  • عَدَم حُدوث تَحسُّن في الحالةِ المرضيَّة أو الشُّعور بأنَّها تَسوء.

ما المَفروضُ اتِّباعه لدى تخزين هذا الدَّواء؟

  • يُحفَظ الدَّواءُ في درجة حَرارة الغُرفة.
  • يُحفَظ الدَّواءُ بَعيداً عن الرُّطوبة، ولا يجري تَخزينُه في الحَمَّام أو المطبخ.

إرشاداتٌ عامَّة

  • إذا كان المريضُ يُعانِي من تَحسُّس يمثِّل خطراً على حياة المَريض, فيجب أن يرتدي سواراً أو يحمل بطاقةً تدلُّ على هذا التَّحسُّس طَوالَ الوقت.
  • لا يَجوزُ للمَريض مُشارَكةُ الدَّواء مع الآخرين، ولا يجوز تناولُ دواء شخص آخر.
  • يجب إِبعادُ الدَّواء عن مُتَناول الأَطفال.
  • يجب أن يحتفظَ المريضُ بقائِمَة أدويته (وصفة طبِّية للدَّواء, المُنتَجات الطبيعيَّة, المكمِّلات الغذائيَّة, الفيتامينات والأَدويَة التي تُصرَف من دون وصفة طبِّية)، وإعطاء هذه القائِمَة لمقدِّم الرِّعاية الصحِّية (الطَّبيب, الممرِّضة, الممرِّضة الممارسة, الصَّيدلانِي, مُساعِد الطَّبيب).
  • يجب التَّحدُّثُ مع مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية قبلَ البدء في تَناوُل أيِّ دَواء جَديد، بما في ذلك الأَدويَةُ التي تُصرَف من دون وصفةٍ طبِّية والمُنتَجات الطبيعيَّة أو الفيتامينات.

 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 10 مارس 2013