سيكلوسبورين

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
CYCLOSPORINE
الأسماء التجارية: نيورال – ساندميون SANDIMMUN NEORAL، غينغراف GENGRAF، نيورال NEORAL

التصنيف العلاجي للدواء والجرعة الدوائية

  • السِّيكلوسبورين Cyclosporin هو من مثبِّطات المناعة، يفيد في الوقاية من رفض الأعضاء المَزروعَة.
  • تختلفُ الجرعات حسب عمر المريض ووزنه، حيث يُعطى للبالغين والأطفال؛ ففي البداية يُعطى عن طريق الحقن الوَريدي بمقدار 5-6 ملغ/كغ/اليوم قبل 4-12 ساعة من زرع العضو، ثم يجري تحويلُ المريض إلى المعالجة الفمويَّة التي تعادل ثلاثة أضعاف الجرعة الوريديَّة. أمَّا جرعةُ الصيانة فهي 2-10 ملغ/كغ/اليوم على دفعات كلَّ 8-12 ساعة. كما يُعطى الدواءُ في تَصلُّب الكُبَيباتِ القِطَعِيِّ البؤري Focal segmental glomerulosclerosis بمقدار 3 ملغ/كغ/اليوم على دفعتين كلَّ 12 ساعة. ويُستعمَل في أمراض المناعة الذَّاتية بمقدار 1-3 ملغ/كغ/اليوم.

آلية عمل الدواء

يُساعِد السِّيكلوسبورين الجسمَ على قَبول الأعضاء المزروعة. ولهذا، فإنَّ هذا الدَّواء يقلِّل ردَّ فعل الجسم المؤذي تجاه الأمراض التي تصيب الجهازَ المناعي.


ما هي التحذيرات الواجب معرفتها قبل استخدام هذا الدواء؟

  • يكون المريضُ بعدَ تناول هذا الدَّواء أكثرَ تعرُّضاً لخطر العَدوى, لذلك يجب عليه تَجنُّب الزِّحام والأشخاص المصابين بعدوى مِكروبية أو نزلة برد أو أنفلونزا.
  • توجد أسماء تجارية مختلفة لهذا الدَّواء, ولا يمكن استبدالُ أحدها بالآخر، وأيُّ استبدال أو تغيير يجب أن يكونَ بمشورة مُقَدِّم الرِّعاية الصحِّية.
  • إذا كان المَريضُ يَتناول هذا الدَّواء لمُعالجة الصدفيَّة، ويَتناول في الوقت نفسه أَدوِيَةً أخرى لمُعالجة هذه الحالة, فهذا قد يزيد من خطر حدوث سرطان الجلد. ولذلك، سيراقب مُقَدِّمُ الرِّعاية الصحِّية المريضَ، كما يفحص بدقَّة ضغط الدَّم ووظائف الكُلى.

دواعي استعمال الدواء

  • يُستَعمَل هذا الدَّواءُ للوقاية من رفض الأعضاء بعدَ عمليات زرعها.
  • يُستَعمَل هذا الدَّواءُ في مُعالجَة التهاب المفاصل.
  • يُستَعمَل هذا الدَّواءُ في مُعالجَة أمراض المناعة الذاتية.
  • يُستَعمَل هذا الدَّواءُ في مُعالجَة الصدفية الشَّديدة.

موانع استعمال الدواء

  • إذا كان لدى المَريض تَحَسُّسٌ تجاه السِّيكلوسبورين أو أيِّ مكوِّنٍ آخر من هذا الدَّواء.
  • يجب إِطلاعُ مُقَدِّم الرِّعاية الصحِّية إذا كان لدى المَريض تَحَسُّس لأيِّ دواء آخر.
  • يجب الإبلاغُ عن التَّحسُّس الذي أصاب المريضَ والكيفيَّة التي أثَّر بها فيه. ويتضمَّن ذلك الكشفَ عن وجود طفح أو بثور أو حكَّة جلديَّة أو ضيق في التنفُّس أو صَفير عندَ الشَّهيق أو سُعال أو تَورُّم الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحَلق، أو أيَّة أعراض أخرى مُصاحبَة لاِستِعمال الدَّواء.
  • إذا كان المَريضُ يعانِي من إحدى الحالات التَّالية: السَّرطان, وظائف كلى ضعيفة, التهاب المفاصل الرُّوماتويدي, ارتفاع ضغط الدَّم غير المسيطر عليه.
  • إذا كان المَريضُ يعانِي من مرض الصدفية ويَتعرَّض للمُعالجَة الضوئيَّة.
  • إذا كان المَريضُ يَتناول الميثُوتريكسات Methotrexate (دَواءٌ مُضادٌّ للأَورام) أو أَدوِيَة أخرى تُضعِف جهازه المناعي, أو يخضع للمُعالجَة بالأشعَّة.
  • إذا كانت المَريضَةُ تُرضِع رضاعةً طبيعيَّة من الثَّدي.

ما هي الطريقة المثلى لاستعمال الدواء؟

  • حتَّى يَحصلَ المريضُ على أفضل منفعةٍ، يجب ألاَّ ينسى أَيَّة جرعة، وأن يلتزم بتَعليمات الطَّبيب.
  • يوضَع الدَّواءُ في كوبٍ زجاجي فقط.
  • يجب اتِّباعُ نظامٍ غذائي وبرنامج للتَّمرينات الرياضيَّة، وذلك حَسب تَوصيات مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية.

تداخل الدواء مع الطعام

  • يوضَع الدَّواءُ في كوبٍ زجاجي فقط.
  • يجب تَجنُّبُ فاكهة الجريب فروت وعصيره.
  • يجب تَجنُّبُ نبتة سانت جونز St. John's wort مع هذا الدَّواء, لأنَّ تناولها مع هذا الدَّواء سوف يقلِّل تأثيرَه.
  • يجب تَجنُّبُ المَشروبات الكحوليَّة.

تداخل الدواء مع الأدوية الأخرى

  • تُقلِّل المعالجةُ الكيميائيَّة استجابةَ الجسم المناعية. وهذا يعني أنَّ اللقاحاتِ تَكون أقلَّ فعَّاليةً إذا ما أُعطِيَت خِلال فترة المُعالجَة، كما أنَّ اللقاحاتِ الحيَّةَ تُسبِّب عدوى خَطيرة، وتَشمل اللقاحاتُ الحيَّة الحصبةَ والنُّكافَ والحصبةَ الألمانية وشلل الأطفال الفموي، والتِّيفوئيد عن طَريق الفَم والحمَّى الصفراء. وينبغي، إذا كانت هناك حاجةٌ إلى اللقاحات الحيَّة، تأجيلها حتَّى ستَّة أشهر على الأقل بعدَ الانتهاء من المعالجة الكيميائيَّة.
  • من المهمِّ إخبارُ الطَّبيب أو الصيدلانِي عمَّا يتناوله المريضُ من أدوية أخرى، بما فيها تلك الأدويةُ التي تُشتَرى من دون وصفة طبِّية والأدويةُ العشبية، قبل بَدء العلاج بهذا الدَّواء. وبالمثل، يجب التحقُّقُ دائماً من الطَّبيب أو الصَّيدلانِي قَبلَ تناول أيَّة أدوية جديدة، لاسيَّما:
  1.  الأدوية الأخرى المثبِّطة للمناعَة، مثل التَّاكروليمُس Tacrolimus والإيفيروليمُس Everolimus والميثُوتريكسات Methotrexate.
  2.  الأسيكلوفير Acyclovir والسِّيدوفوفير Cidofovir.
  3.  المضادَّات الحيويَّة من مجموعة الأمينوغليكوزيد Aminoglycoside، مثل الجِنتامَيسين Gentamicin والنِّيومَيسين Neomycin.
  4.  الأَمفوتريسين ب Amphotericin B (مُضادٌ حَيَوِيٌّ مُبيدٌ لِلفُطُور).
  5.  العَقاقير المضادَّة للالتهاب غير الستيرويديَّة، مثل الإيبوبروفين Ibuprofen والدِّيكلوفيناك Diclofenac والسُّولينداك Sulindac والنَّابروكسين Naproxen والبيروكسيكام Piroxicam.
  6.  الأَدوية المضادَّة للفُطريَّات، مثل الإِتراكونازول Itraconazole والكيتوكونازول Ketoconazole والفلوكونازول Fluconazole.
  7.  السِّيميتيدين Cimetidine (دَواءٌ لقَرحَةِ المَعِدَة).
  8.  الأدوية المُضادَّة لفيروس العَوَز المناعي البَشري المُكتَسَب، مثل التِّيبرانافير Tipranavir والإندينافير Indinavir واللُّوبينافير Lopinavir والرِّيتونافير Ritonavir وغيرها.
  • هذه القائمةُ ليست كاملةً، فقد توجَد عَقاقيرُ أخرى تَتَفاعل مع هذا الدَّواء. لذلك، يجب إخبارُ الطَّبيب أو الصَّيدلانِي عمَّا يتناوله المريضُ من أدوية أخرى، بما فيها تلك الأدويةُ التي تُشتَرى من دون وصفة طبِّية والأدويةُ العشبية، قبل بَدء العلاج بهذا الدَّواء. وبالمثل، يجب التحقُّقُ دائماً من الطَّبيب أو الصَّيدلانِي قَبلَ تناول أيَّة أدوية جَديدة.

ماذا أفعل إذا تأخرت عن موعد إحدى الجرعات؟

  • يجب استعمالُ الجرعة المنسيَّة في أسرع وقتٍ ممكن.
  • إذا حانَ الوقتُ للجرعة التالية، فلا يجوزُ استِعمالُ الجرعة المنسيَّة، بل تُتبَّع مَواعيدُ الجدول المنتظم المعتاد.
  • يجب تَجنُّبُ استِعمال جرعةٍ مزدوجة أو جرعات زائدَة.
  • لا يَجوزُ تَغييرُ الجرعة أو التوقُّفُ عن استِعمال الدَّواء إلاَّ بعدَ استشارة مُقَدِّم الرِّعاية الصحِّية.

ما هي الاحتياطات التي يجب مراعاتها لدى استعمال هذا الدواء؟

  • يجب الحذرُ عند استعمال اللقاحات مع هذا الدَّواء.
  • إذا كان المَريضُ يعانِي من ارتفاع ضغط الدَّم, يجب استِشارة مُقَدِّم الرِّعاية الصحِّية.
  • يجب إِخبارُ طَبيب الأسنان والجرَّاح ومقدِّم الرِّعاية الصحِّية عندَ تناول هذا الدَّواء.
  • يجب مُراجَعةُ الأَدويَة الأخرى مع مقدِّم الرِّعاية الصحِّية, لأنَّ هذا الدَّواءَ قد لا يمتزج جيِّداً مع غيره من الأَدويَة.
  • يجب تجنُّبُ فاكهة الجريب فروت وعصيره.
  • يجب تَجنُّبُ نبتة سانت جونز St. John's wort مع هذا الدَّواء, لأنَّ تناولها مع هذا الدَّواء سوف يقلِّل تأثيرَه.
  • يجب تَجنُّبُ المَشروبات الكحوليَّة.
  • يجب إخبارُ مقدِّم الرِّعاية الصحِّية بالنِّسبة للمرأة الحامِل أو التي تُخطِّط للحَمل.

ما هي التأثيرات الجانبية الشائعة لهذا الدواء؟

  • ارتفاع ضغط الدَّم.
  • تدهور وظائف الكُلى.
  • زيادة خَطَر العَدوَى. ولذلك، يجب تَجنُّبُ الزحام والأشخاص المصابين بعدوى أو نزلة بَرد أو أنفلونزا.
  • صُداع, يمكن علاجه بمسكَّنات الألم البسيطة.
  • آلام في منطقة البطن.
  • غَثيان أو قيء. ويمكن أن يفيدَ استعمالُ وجبات صغيرة متكرِّرة والعناية بنظافة الفم ومص حلوى جافَّة أو مَضغ اللبان "العلكة" للتَّخفيف من ذلك.
  • إسهال.
  • نمو الشَّعر.

ماذا يجب على المرء مراقبته عند استعمال هذا الدواء؟

  • التغيُّر الذي يَطرأ على الحالة الخاضعة للعلاج: هل حدث تَحسُّن؟ هل ساءت الحالةُ أم لم يَطرأ عليها أيُّ تَغيُّر؟
  • متابعة ضغط الدَّم ومعدَّل ضربات القلب بانتظام.
  • لابدَّ من العناية بالأسنان جيِّداً, وزيارة طبيب الأسنان بانتظام.
  • فحص الدم بانتظام, مع استِشارة مُقَدِّم الرِّعاية الصحِّية.

ما هي الأسباب التي تدعو لاستدعاء مقدم الرعاية الصحية (الطبيب) على الفور؟

  • عندَ الشكِّ في حُدوث تَعاطي جرعةٍ زائدة، يجب الاتِّصالُ بمركز معلومات الأَدويَة والسُّموم المَحلِّي أو الطَّبيب على الفَور.
  • ظُهور عَلامات حُدوث ردَّة فعل خَطيرة على الحياة، ويتضمَّن ذلك الصَّفيرَ خلال التنفُّس والإحساس بضيق في الصَّدر, الحمَّى, الحكَّة, سُعال شديد, ازرقاق في لون الجلد, نوبات صرعيَّة, أو تورُّم في الوجه أو الشَّفتين أو اللِّسان أو الحلق.
  • ظهور أعراض أو علامات العَدوى المِكروبيَّة، وهذا يشتمل على الحمَّى أو الرعشة أو التهاب الحلق الشَّديد أو أَلَم الأذن أو الجيوب الأنفية, أو السُّعال, أو زيادة القشع أو تَغيُّر لونه, أو الأَلَم أثناء التبوُّل, أو قرحات الفم, أو الجرح الذي لا يلتئم, أو الحكَّة أو أي أَلَم في الشرج.
  • حُدوث تَغيُّر ملموس في التَّفكير من حيث عدمُ الوضوح وغياب المنطِق.
  • صُداع شَديد.
  • غثيان أو قيء شَديد.
  • إسهال شَديد.
  • عدم القدرة على التبوُّل.
  • الطَّفح.
  • عَدَم حُدوث تَحسُّن في الحالةِ المرضيَّة أو الشُّعور بأنَّها تَسوء.

ما المفروض اتباعه لدى تخزين هذا الدواء؟

  • يُحفَظ الدَّواءُ في العبوة الأصلية في درجة حرارة الغرفة.
  • يجب التخلُّصُ من أيِّ جزء من الدَّواء غير المستعمَل، وذلك بعد شهرين من بداية تناوله.
  • تُحفَظ الكَبسولاتُ في درجة حرارة الغرفة. 
  • تُحفَظ الكَبسولاتُ بَعيداً عن الرُّطوبة، ولا يجري تخزينُها في الحمَّام أو المطبخ.

إرشادات عامة

  • إذا كان المريضُ يُعانِي من تَحسُّس يمثِّل خطراً على حياة المَريض, فيجب أن يرتدي سواراً أو يحمل بطاقةً تدلُّ على هذا التَّحسُّس طَوالَ الوقت.
  • لا يَجوزُ للمَريض مُشارَكةُ الدَّواء مع الآخرين، ولا يجوز تناولُ دواء شخص آخر.
  • يجب إِبعادُ الدَّواء عن مُتَناول الأَطفال.
  • يجب أن يحتفظَ المريضُ بقائِمَة أدويته (وصفة طبِّية للدَّواء, المُنتَجات الطبيعيَّة, المكمِّلات الغذائيَّة, الفيتامينات والأَدويَة التي تُصرَف من دون وصفة طبِّية)، وإعطاء هذه القائِمَة لمقدِّم الرِّعاية الصحِّية (الطَّبيب, الممرِّضة, الممرِّضة الممارسة, الصَّيدلانِي, مُساعِد الطَّبيب).
  • يجب التَّحدُّثُ مع مُقدِّم الرِّعاية الصحِّية قبلَ البدء في تَناوُل أيِّ دَواء جَديد، بما في ذلك الأَدويَةُ التي تُصرَف من دون وصفةٍ طبِّية والمُنتَجات الطبيعيَّة أو الفيتامينات.

 

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 5 مايو 2013