كيسة بارثولين

قيم هذا الموضوع
( الأصوات)
Bartholin’s cyst

يتطلَّب تشخيصُ كيسة بارثولين إجراءَ فحص سَريري من قَبَل الطَّبيب عادة. وإذا كان لدى المريضَة أعراضٌ أخرى، مثل النَّجيجِ المهبلي، قد ينصح الطَّبيبُ المريضةَ أيضاً بإجراء المزيد من الاختبارات لتَشخيص أيَّة حالات عدوى محتملة مَنقولة جنسياً.

قد يأخذ الطَّبيبُ عيِّنة من البول أو الدم ، أو يأخذ مسحةً swab من المنطقة التَّناسلية. وتبدو المسحةً مثل برعم القطن، لكنَّها أصغر، وناعمة ومستديرة. ويجري استخدامُها لجمع عيِّنة من الخلايا التي يمكن اختبارُها بعد ذلك بحثاً عن أيَّة عدوى.

وبدلاً من ذلك، قد يقوم الطَّبيبُ بتَحويل المريضَة إلى عيادة الصحَّة الجنسية sexual health clinic، حيث تُجرى هذه الاختباراتُ هناك.

خزعةُ الكيسَة

إذا كانت مرحلةُ سنِّ اليأس قد بدأت عندَ المريضَة، فقد تُنصَح بأخذ خزعة biopsy من الكيسَة. والخزعةُ هي إجراءٌ طبِّي يتضمَّن أخذَ عيِّنة صغيرة من الأنسجة لفحصها تحت المجهر.

قد يُوصَى بالخزعة لأنَّ التورُّمَ في الفرج يمكن أن يكونَ من أعراض سرطان الفرج vulval cancer. ولكنَّ هذا النمطَ من السَّرطان أمرٌ نادر نسبياً. لذلك، إذا كان المريضَةُ قد دخلت سنَّ اليأس، ولا حظت تورُّماً في المهبل، فلابدَّ من مراجعة الطَّبيب.

 

 

 

كلمات رئيسية:
كيسة قناة بارثولين, كيسة بارثولين, الشفران الصغيران, سن اليأس, الفرج , خراج , اختبار اللطاخة, المكورة البنية, السيلان , المتدثرة , لحثرية (التراخومية), الإشريكية القولونية, العقدية الرئوية, المستدمية النزلية, النجيج المهبلي, عدوى منقولة جنسيا, مسحة , خزعة , سرطان , لفرج, إدخال قثطار في نهايته بالون, النوسرة , التظهرن , التوخيف , نترات الفضة, اجتثاث الغدة بنترات الفضة, ليزر ثاني أكسيد الكربون, الرشف بالإبرة, التصليب بالكحول, استئصال الغدة, نكس

سياسية تحرير المحتوى: اقرأ المزيد

أخر تعديل: 23 ابريل 2013