السكَّري والحَمل

السكَّري والحَمل

في السكَّري، تكون مستوياتُ سكَّر الدم عالية جداً. وفي حالة الحمل، تكون زيادة مستوى سكَّر الدم ضارَّةً للجنين. إن السكري الحملي هو السكَّري الذي يحدث للمرَّة الأولى في أثناء حمل المرأة. يشفى السكري الحملي بعدَ الولادة، لكنَّه يزيد فعلياً من مخاطر إصابة المرأة بالسكري في وقت لاحق.

وإذا كانت المرأةُ مصابةً بالسكَّري قبل الحمل، فإنَّها تحتاج إلى مراقبة وضبط مستوى السكر في الدم.

إن الإصابة بأيِّ نوع من أنواع السكري خلال الحمل يزيد من مخاطر حصول مشاكل للجنين وللأم على حدٍّ سواء. وللمساعدة على تخفيف تلك المخاطر، يجب على الحامل أن تلتزم بنظام محدَّد لوجبات الطعام، وأن تمارس التمارين الرياضية، وأن تجري اختبار سكر الدم، إضافة إلى الالتزام بتناول الأدوية.

أخر تعديل: 4 مارس 2012